الألمان يودعون 2020 وهم «أكثر ثراء من أي وقت مضى»

أظهرت حسابات البنك التعاوني المركزي الألماني، أن الألمان ادخروا بشدة خلال عام 2020، وبالتالي أصبحوا أكثر ثراء من أي وقت مضى.

وبحسب تقديرات أطلعت عليها وكالة الأنباء الألمانية، فإنه من المرجح أن تكون الأصول المالية للعائلات ازدادت بواقع 393 مليار يورو (477 مليار دولار) لتصل إلى قيمة قياسية قدرها 7.1 تريليونات يورو في عام 2020.


وأرجع الخبير الاقتصادي في البنك، ميشائيل شتابل، النمو في الأصول المالية الذي بلغت نسبته 5.9% مقارنة بالعام السابق، إلى معدل الادخار المرتفع على نحو غير مسبوق.


وادخر العديد من الألمان أموالهم، بدافع القلق بشأن العمل لدوام جزئي، أو البطالة، كما حد الإغلاق المؤقت في قطاع البيع بالتجزئة من الاستهلاك.

ووفقاً للحسابات، فقد ادخرت الأسر في ألمانيا 16 أو 17 يورو من كل 100 يورو من دخلها المتاح على مدار العام.

وبينما تعافت أسواق الأسهم بسرعة نسبياً في عام 2020 من الانهيار الذي تسببت فيه الجائحة في فبراير وآذار 2020، فقد أسهمت المكاسب في قيمة الأسهم وصناديق الاستثمار المشتركة فقط، بجزء صغير في نمو الأصول المالية الخاصة.

(الصورة لمواطنين ألمان بالقرب من مدينة فرانكفورت وقد تجاوزا الطرق التي أغلقتها الشرطة، متجهين نحو السهول للتزلج)


 

طباعة