ارتفاع إصابات «كورونا» يؤجل «فقاعة السفر» بين سنغافورة وهونغ كونغ إلى 2021

أُعلن في سنغافورة اليوم، عن تأجيل إطلاق «فقاعة السفر» التي طال انتظارها، لتسهيل رحلات السفر بغرض الترفيه بين سنغافورة وهونغ كونغ، في ظل ارتفاع أعداد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» في هونغ كونغ.

 

ونقلت صحيفة «ذا ستريتس تايمز» الاخبارية عن هيئة الطيران المدني السنغافورية قولها في بيان، إن المدينتين قررتا تأجيل إطلاق «فقاعة السفر الجوي» إلى ما بعد ديسمبر الجاري، نظراً لأن عدد حالات الاصابة المحلية غير المرتبطة ببعضها البعض في هونغ كونغ لا يزال مرتفعاً. ومن المقرر أن تتم مراجعة التاريخ المحدد للبدء في أواخر الشهر الجاري.

 

وكانت حكومتا هونغ كونغ وسنغافورة أرجأتا في وقت سابق من نوفمبر الماضي، إطلاق «فقاعة السفر» التي تتيح للمسافرين السفر بينهما دون الخضوع لحجر صحي، بينما أشارت هونغ كونغ إلى تفاقم جائحة «كورونا» بوصفه السبب وراء هذه الخطوة.

وكان من المقرر أن يبدأ إطلاق أول فقاعة سفر جوية ثنائية لهونغ كونغ في 22 نوفمبر الماضي، إلا أنه جرى تأجيلها لأسبوعين نظراً لأن الحكومة تتصدى لزيادة في أعداد إصابات «كورونا».

 

 

 

طباعة