من بينها مصر والمغرب

فيس بوك تحذف شبكات حسابات "زائفة" في 8 دول

 قالت شركة فيس بوك، اليوم إنها فككت سبع شبكات منفصلة من الحسابات والصفحات الزائفة على منصتها كانت تنشط في إيران وأفغانستان ومصر وتركيا والمغرب وميانمار وجورجيا وأوكرانيا، وذلك بسبب "سلوك زائف منسق".
وأعلنت الشركة المالكة لموقع التواصل الاجتماعي الشهير أنها أغلقت هذه الشبكات في إطار تقريرها الشهري عن "السلوك الزائف المنسق" والذي أشار أيضا إلى أن فيس بوك أزالت قرابة 8000 صفحة ضالعة في حملات مضللة حول العالم في أكتوبر.
وكان الكثير من الشبكات التي أغلقتها فيس بوك ضالعا في حملات تأثير سياسي مضللة باستخدام حسابات زائفة تستهدف الجماهير في الداخل والخارج.
وكان أفراد على صلة بجماعة الإخوان المسلمين المصرية، التي تدير شبكات من المجموعات في مختلف أنحاء الشرق الأوسط، يتولون تشغيل إحدى شبكات الحسابات والصفحات على فيس بوك من مصر وتركيا والمغرب. واستهدفت الصفحات دولا بالمنطقة وتضمنت بعض المحتوى المتصل بالإرهاب حسبما قالت فيس بوك.
وتوصلت فيس بوك إلى أن شبكتين "زائفتين" في جورجيا تنشران محتوى سياسيا وقالت إن إحداهما يشغلها أفراد مرتبطون بحزبين سياسيين.
وفي أوكرانيا وميانمار، توصلت الشركة العملاقة في مجال التواصل الاجتماعي إلى أن شركات علاقات عامة كانت تدير حملات تضليل مماثلة نيابة عن أحزاب سياسية.
وتلاحق الشركة مثل هذه الحسابات على مستوى العالم بعد تعرضها لانتقادات شديدة لعدم تطوير أدوات سريعة بما يكفي لمكافحة المحتوى المتطرف وأنشطة الدعاية المضللة.

 

طباعة