صندوق سعودي يبحث شراء حصة في مجموعة «اللولو»

مجموعة «اللولو» تدر سنوياً 27.2 مليار درهم وفقاً لموقعها الإلكتروني. ■ أرشيفية

قال مصدران مطلعان إن صندوق الثروة السيادي السعودي، صندوق الاستثمارات العامة، يجري مباحثات في مرحلة مبكرة لشراء حصة في مجموعة اللولو العالمية لسلاسل متاجر التجزئة.

وأضاف المصدران أن المحادثات تجري مع رجل الأعمال الهندي المولد، يوسف علي، الذي أسّس «اللولو» ومقرها الإمارات، وهي إحدى أكبر السلاسل في منطقة الخليج.

وقال أحد المصدرين إن المناقشات بين الصندوق و«اللولو» بدأت منذ ما يراوح بين أربعة وستة أسابيع.

ولم يتضح على الفور حجم الحصة التي يسعى صندوق الاستثمارات العامة لشرائها، إذ إن المحادثات في مرحلة مبكرة، أو ما إذا كانت المحادثات ستقود إلى عملية نهائية. وتدير مجموعة «اللولو» مراكز تسوّق ومتاجر تجزئة كبيرة وأنشطة أخرى تدر سنوياً 7.4 مليارات دولار (27.2 مليار درهم)، وفقاً لموقعها الإلكتروني.

وتدير المجموعة عمليات في السعودية، وغيرها من بلدان الخليج، ومصر والهند وإندونيسيا وماليزيا.

وامتنع صندوق الاستثمارات العامة، الذي يدير أصولاً قيمتها 360 مليار دولار، عن التعقيب. وقال (في. نانداكومار) مدير التسويق والاتصالات في مجموعة اللولو، في رد مرسل بالبريد الإلكتروني: «كسياسة لا نعلق أبداً على تكهنات السوق وشائعات الإعلام».

وأكد مصدران مطلعان على المحادثات، أن الشركة القابضة ADQ استثمرت مليار دولار في «اللولو» هذا العام. ولم ترد الشركة على طلب للتعقيب.

وسعت الحكومة السعودية لتوسيع قطاع التجزئة في المملكة ضمن توجه لخلق مليون فرصة عمل بحلول العام الجاري.

واستثمر صندوق الاستثمارات العامة 500 مليون دولار في شركة «نون» للتجارة الإلكترونية التي بدأت بعدها بفترة وجيزة عملياتها في المملكة. كما استثمر على نحو غير مباشر في الطرح العام الأولي لشركة المراكز العربية التي تدير مراكز تسوق سعودية.

وخاطبت «ريلاينس»، الصندوق لشراء حصة في وحدة التجزئة التابعة لـ«ريلاينس اندستريز»، المملوكة للملياردير الهندي، موكيش أمباني.


- المناقشات بين الصندوق و«اللولو» بدأت منذ ما يراوح بين أربعة وستة أسابيع.

طباعة