"إيرباص لطائرات رجال الأعمال" تطلق طائرة "ACJ TwoTwenty"

 أعلنت شركة "إيرباص لطائرات رجال الأعمال"، عن إطلاق طائرة "ACJ TwoTwenty"، التي تخلق من خلالها سوقاً جديدة بالكامل لطائرات الأعمال كبيرة الحجم، حيث تتمتع بمقصورة مرنة تلبي من خلالها متطلبات طائرات رجال الأعمال الكبيرة وطويلة المدى.
وبهذا الصدد، قال بينوا ديفورج رئيس شركة "إيرباص لطائرات رجال الأعمال": "نفخر بتعزيز محفظة الشركة من عائلات طائرات رجال الأعمال مع إطلاق طائرة "ACJ TwoTwenty"، التي تجمع بين المدى العابر للقارات وبين المساحة الشخصية الأوسع وأعلى مستويات الراحة للركاب، فضلاً عن أحدث منصات التكنولوجيا التي تضمن الموثوقية العالية والتوفير من الناحية الاقتصادية، حيث نتوقع أن تشهد الطائرة إقبالاً واعداً ضمن سوق طائرات رجال الأعمال المتنامية نظراً لجاذبيتها في هذه النواحي".
ومع قدرة الطائرة على أن تشغل ذات المساحة الاعتيادية التي تشغلها الطائرات الأخرى عند الاصطفاف، والإقلاع من ذات المطارات التي تقلع منها طائرات رجال الأعمال المنافسة، ستوفر طائرة "ACJ TwoTwenty" ثلاثة أضعاف مساحة المقصورة ولكن مع تكاليف تشغيل أقل بمقدار الثلث من طائرات عائلة إيرباص A220 الأحدث وعالية الأداء. إذ تعتبر عائلة إيرباص A220 الأكثر هدوءاً ومراعاة للبيئة ضمن فئتها، وتتميز ببصمة ضوضاء مخفضة بنسبة 50% وبحرق وقود أقل بنسبة تصل إلى 25% مقارنة بالجيل السابق.
وتتمتع طائرة "ACJ TwoTwenty" بتصميم أصلي مبني على طائرة A220-100 بمواد حديثة وتكنولوجيا متطورة، كما ستوفر المقصورة قدرات ربط بمعدل ضعفين مقارنة بمنافساتها ونظام انترنت لاسلكي في جميع أنحائها وأحدث الابتكارات، مثل النوافذ التي يتغير لونها بالكهرباء والإضاءة بنظام "أل أي دي".

وجرى اختيار مركز "Comlux" للتجميع في إنديانابوليس، المعتمد من قبل شركة "إيرباص لطائرات رجال الأعمال" والذي يتمتع بخبرة طويلة في تجهيز وتحديث التصميمات الداخلية لكبار الشخصيات، على تجهيز أول 15 مقصورة للطائرة الأحدث ضمن البرنامج، وذلك بالاعتماد على خبرته الطويلة من عمليات طائرات رجال الأعمال وتركيب المقصورات ومعارف فريقه الذي سيتعاون مع سوليفان ماريات رئيس التصميم المبتكر في شركة "إيرباص لطائرات رجال الأعمال" على هذا المشروع، بما يوفر أفضل تجارب الطيران المبتكرة.
يشار إلى أن إيرباص تدعم أكثر من 500 شركة طيران وعملاء طائرات رجال الأعمال من خلال واحدة من أكبر شبكات الدعم في العالم، بما في ذلك الخدمات المُصممة لاحتياجات طائرات رجال الأعمال. كما تعمل حالياً أكثر من 200 طائرة إيرباص لرجال الأعمال في جميع قارات العالم، بما فيها القارة القطبية الجنوبية.

 

طباعة