400 ألف وظيفة مهددة بالفقدان في هذه الدولة

أظهرت رسالة رسمية أرسلتها السلطات التونسية الى صندوق النقد، أن اقتصاد تونس سينكمش بأكثر من 4.3% خلال العام الجاري في أسوأ ركود منذ استقلالها في العام 1956 مدفوعا بانهيار قطاع السياحة الحيوي المهدد بخسارة عائدات تصل إلى (نحو 1.4 مليار دولار).

وأظهرت الرسالة الموقعة من محافظ البنك المركزي التونسي، مروان العباسي، ووزير المالية، نزار يعيش، أن القطاع الحيوي مهدد بفقدان 400 ألف وظيفة من بينها 150 ألف وظيفة مباشرة و250 ألف غير مباشرة بسبب تداعيات أزمة فيروس "كورونا".
طباعة