طاقم عمل "دياموند برنسيس" يبدأ في مغادرتها

بدأ طاقم عمل سفينة دياموند برنسيس السياحية، التي كانت خاضعة للحجر الصحي في ميناء يوكوهاما، في مغادرة السفينة اليوم الخميس.
وأفادت هيئة الاذاعة والتلفزيون اليابانية أن من لم تظهر عليهم أعراض فيروس كورونا المتحور الجديد سوف يتم وضعهم في الحجر الصحي لمدة 14 يوما.
وقالت الهيئة إن مغادرة طاقم العمل المؤلف من 240 فردا للسفينة سوف يستغرق ثلاثة أيام. ويشار إلى أن معظم أفراد طاقم السفينة من الأجانب، وسوف يغادروا اليابان بعد أسبوعين في حال ثبت عدم إصابتهم بالفيروس.

 

طباعة