خبيئة مومياوات وتوابيت العساسيف تنعش السياحة في صعيد مصر

    قال محمد عثمان رئيس لجنة تسويق السياحة الثقافية في صعيد مصر إن  العروض الناجحة لأوبرا عايدة في معبد الملكة حتشبسوت، والاكتشافات الأثرية الجديدة التي تحققت في مدن مثل الأقصر وأسوان والجيزة وفى مقدمتها خبيئة مومياوات وتوابيت العساسيف، كان لها دور كبير في عودة الأرقام القياسية في نسب الإشغال السياحي في مدينتي الأقصر وأسوان، والتي وصلت إلى 100% خلال فترتي الكريسماس والأعياد ورأس السنة، وغيرها من مقاصد السياحة الثقافية في مصر.
    ولم يغفل عثمان كذلك تجهيز مسار العائلة المقدسة وبدء استقباله لرحلات السياحة الدينية القادمة من بلدان أوروبا، مشيدا بتنوع الأسواق السياحية التي يأتي منها السياح لزيارة مصر، فبعد أن كانت الأسواق قاصرة على ألمانيا وفرنسا وبريطانيا وإيطاليا واسبانيا، امتدت لتشمل بلدان جنوب شرق آسيا، وأمريكا اللاتينية. وكشف عثمان عن أن مدينة الأقصر ستشهد للمرة الأولى هذا العام موسما سياحيا في فصل الصيف.

    طباعة