50 دهبية تنتظر تصريح الإبحار في نهر النيل

    قال محمد عثمان رئيس لجنة تسويق السياحة الثقافية في صعيد مصر، إن عودة مقاصد السياحة الثقافية المصرية بقوة لمكانتها على خريطة السياحة العالمية وفى مقدمتها مدينة الأقصر، يأتي مدفوعا بالعديد من النجاحات التي شهدتها الأنماط السياحية التقليدية ، والتطور الذي شهدته أنماط سياحة جديدة دخلت السوق السياحية بقوة، مثل سياحة " الدهبيات النيلية " وهى مجموعة من العائمات النيلية القريبة من اليخوت الملكية، حيث تصمم من الداخل لتشبه القصور الملكية.
    وأضاف عثمان :" يعيش هذا النمط السياحي الجديد انتعاشة كبيرة دفعت رجال أعمال لتشييد عشرات الدهبيات الجديدة التي تنتظر التصريح لها بالإبحار في نهر النيل لتنضم لقرابة 50 دهبية نيلية تعمل بنهر النيل في رحلات بين مدينتي الأقصر وأسوان".

    طباعة