"المركزي" المصري يكشف أسباب تراجع الدولار أمام الجنيه

    واصل الجنيه المصري أداءه القوي أمام الدولار اليوم الاثنين مسجلا 15.86 جنيه للشراء و15.96 للبيع، لتنزل العملة الأمريكية نحو 14 قرشا منذ يوم الأربعاء الماضي.

    وعزا البنك المركزي المصري في بيان حركة سعر الصرف إلى "زيادة ملحوظة" فى موارد البنوك من النقد الأجنبي ولاسيما استثمارات صناديق النقد فى الأسواق المالية المصرية.

    وقال البنك المركزي إن إجمالى تدفقات النقد الأجنبي للبنوك سجل حوالي 1.7 مليار دولار منذ الأربعاء الماضي.

    ووفقا لتقرير البنك المركزي حول أسعار صرف العملات الأجنبية، بلغ متوسط اليورو 17.64 جنيه للشراء و17.76 للبيع.

    ووصل متوسط صرف الجنيه الإسترليني إلى 20.58 جنيه للشراء و20.71 جنيه للبيع.

    طباعة