"بهارات" يمنع زيادة مبيعات السيارات

 بعد مرور 12 شهرا عصيبة على سوق السيارات الهندية، بدأت هذه الصناعة تسجل مؤشرات على استقرار الطلب على مختلف فئات السيارات، لكن سيكون عليها مواجهة التحدي المتمثل في بدء تطبيق المعايير البيئية الجديدة المعروفة باسم المرحلة السادسة من معايير "بهارات" .
وأشار تقرير صادر عن مؤسسة "موتيلال إنستيتيوشينال إيكويتز" إلى أن استقرار المبيعات يعود جزئيا إلى ارتفاع معدل تخفيضات الأسعار التي تقدمها الشركات في الهند إلى جانب توافر التمويل وتحسن الثقة الاقتصادية في المناطق الريفية.
وأضاف التقرير أنه في حين تجاوزت صناعة السيارات الهندية المرحلة الأسوِأ، فإنه من غير المتوقع حدوث تعاف قوي في ظل العقبات الناتجة عن بدء تطبيق المعايير الجديدة الخاصة بعوادم السيارات، مشيرا إلى أنه في ظل مؤشرات استقرار الطلب والسيطرة على حجم مخزون السيارات، فإنه من غير المحتمل أن يكون تطبيق المرحلة السادسة من معايير العوادم الجديدة أقل صعوبة من تطبيق المرحلة السابقة من المعايير.
يذكر أنه من المقرر بدء تطبيق المعايير الجديدة للعوادم اعتبارا من أبريل المقبل. ومن المنتظر أن تمثل المعايير الجديدة تحديا أكبر بالنسبة للمركبات ذات العجلتين أكثر مما تمثل تحديا للمركبات التجارية والسيارات الخاصة.
وبحسب التقرير فإنه من المتوقع تسجيل زيادة كبيرة في طلبات الحجز المسبق للمركبات ذات العجلتين أو السيارات الخاصة التي تعمل بمحركات ديزل (سولار) في حين سيكون الطلب محدودا على المركبات التجارية نظرا لوجود فائض في أساطيل شركات النقل البري في الهند بنسبة تتراوح بين 30% و40%.

 

طباعة