أجواء 5 دول عربية محظورة أمام شركات الطيران الأوروبية والأميركية


أظهرت بيانات محدثة للوكالة الأوروبية لسلامة الطيران "إياسا"، وإدارة الطيران الفيدرالي الأميركية وجود 5 دول عربية ضمن قائمة المناطق التي يحظر على شركات الطيران الأوروبية والأميركية استخدام أجوائها كلياً أو جزئياً، إلى جانب مناطق جغرافية محدودة في أجواء دول عربية أخرى.

وتستند البيانات إلى تحذيرات صادرة من الهيئتين فضلاً عن إشعارات لشركات الطيران نفسها بخصوص المخاطر المحتملة جراء استخدام هذه الأجواء لرحلات الطيران التجاري، وتضم قائمة الدول العربية كل من سورية والعراق وليبيا فضلاً عن اليمن والصومال.

ووفقاً للبيانات فإن إشعارات الحظر النشطة على الأجواء العراقية والسورية والليبية فضلاً عن الصومالية تمتد حتى الـ25 من شهر أكتوبر العام المقبل، في ما تمتد فترة الحظر بالنسبة للأجواء اليمنية حتى نهاية نوفمبر المقبل والليبية لنهاية شهر أكتوبر الجاري، مشيرة إلى أن فترات الحظر هذه قابلة للتمديد وفقاً للمعلومات التي تعتمدها الوكالات المتخصصة بخصوص تقييم مناطق النزاع.

ومنذ الحادث المأساوي لرحلة الخطوط الجوية الماليزية MH17 التي سقطت فوق الأجواء الأوكرانية، هناك إجماع عام على أن الدول ستشارك معلوماتها حول المخاطر والتهديدات المحتملة في مناطق النزاع، وفي العام 2015 أطلقت المنظمة الدولية للطيران المدني "إيكاو" مركزاً متخصصاً بشأن مناطق الصراع وتأثيره على سلامة النقل الجوي بحيث يمكن لكل دولة أن تبلغ على أساس طوعي معلوماتها عن خطر معين في هذه المناطق

طباعة