ألمانيا تسعى إلى توضيحات أمنية من «هواوي» حول الجيل الخامس

«هواوي» تأمل المشاركة في توسيع شبكات الجيل الخامس بألمانيا. رويترز

التقى وزير الاقتصاد الألماني، بيتر ألتماير، أمس، مؤسس شركة «هواوي» الصينية العملاقة للاتصالات، رين شينجفي، في شنغهاي.

وذكرت مصادر من الوفد الألماني أن اللقاء جرى في الفندق الذي يقيم فيه الوزير بالمدينة الواقعة شرقي الصين، في إطار جولته الصينية التي تستغرق ثلاثة أيام.

وفي ظل الجدل الدائر حول الشركة المتخصصة في شبكات الاتصالات، وثاني أكبر شركة منتجة للهواتف الذكية، يسعى الوزير الألماني خلال محادثاته مع «هواوي» إلى توضيح متطلبات الأمن، التي تريد ألمانيا تلبيتها خلال توسيع شبكات الجيل الخامس من الاتصالات المحمولة. وتحدث الوزير الألماني عن «لقاء طبيعي للغاية»، تم بناء على رغبة هواوي. وقال قبل اللقاء في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية: «من البديهي أن تتمكن شركة، تنشط على هذا المدى في ألمانيا، من توضيح رؤيتها للأمور للوزير المختص». وتأمل «هواوي» المشاركة في توسيع شبكات الجيل الخامس بألمانيا، إلا أن الولايات المتحدة لديها مخاوف أمنية تجاه تقنيات الشركة التي دخلت في خط المواجهة في الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين. وبسبب مخاوف من التجسس، تحذر الولايات المتحدة ألمانيا ودولاً أخرى من استخدام تقنيات «هواوي» في الاتصالات. وقد يكون لتصرف ألمانيا في هذا الصدد تأثير دلالي لدول أخرى.

طباعة