«فيات كرايسلر» تستغني عن 1500 موظف في مصنعها بكندا

«فيات كرايسلر» تواجه تراجعاً في الطلب. غيتي

تعتزم شركة «فيات كرايسلر» الأميركية الإيطالية للسيارات، الاستغناء عن 1500 موظف في مصنعها بكندا، بعد خفض المصنع الإنتاج على خلفية تراجع الطلب على سيارات النقل المقفولة صغيرة الحجم (ميني فان).

وذكرت الشركة، في بيان عبر البريد الإلكتروني، أنها تعتزم إلغاء نوبة العمل الثالثة في مصنعها بمدينة «ويندسور» بمقاطعة «أونتاريو» الكندية اعتباراً من 30 سبتمبر المقبل.

وتنتج الشركة سيارتي النقل المقفولتين من طراز «كرايسلر باسيفيا»، و«دودج غراند كارافان»، في المصنع الذي بلغ عدد العاملين فيه أكثر من 6100 شخص، اعتباراً من يناير الماضي.

ونقلت وكالة «بلومبرغ» للأنباء عن رئيس الفرع المحلي بنقابة «يونيفور كندا» لعمال صناعة السيارات، ديفيد كاسيدي، قوله في مؤتمر صحافي: «إنه قرار مدمر بالنسبة لمدينة ويندسور».

ويمثل قرار تسريح العمال الجديد الذي أعلنته «فيات كرايسلر» صفعة جديدة لصناعة السيارات المثقلة بالمشكلات بالفعل في كندا، بعد أن أعلنت شركة «جنرال موتورز»، في نوفمبر 2018، عدم وجود خطط مستقبلية للانتاج في مصنعها بمدينة أوشاوا في أونتاريو، وهو ما يعني احتمال إغلاق المصنع الذي يبلغ عدد العاملين فيه نحو 2600 شخص.

 

طباعة