«غوغل» تعلن عن تغييرات إدارية وتعيّن لاري بايج مديراً تنفيذياً

«غوغل» تسعى إلى تبسيط هيكلها الإداري وتسريع اتخاذ القرار. أ.ف.ب

أعلنت شركة «غوغل» الأميركية، عن تغييرات إدارية شملت تسلم أحد مؤسسيها، لاري بايج، منصب المدير التنفيذي خلفاً لإيريك شميدت اعتباراً من الرابع من أبريل المقبل.

وقال شميدت في تعليق على موقع محرك البحث «غوغل»، أول من أمس: «أنا فخور جداً بالعقد الأخير لي مديراً تنفيذياً، ومتأكد بأن السنوات الـ10 المقبلة في ظل لاري ستكون أفضل، فهو برأيي مستعد للقيادة». وسيتسلّم شميدت دور الرئيس التنفيذي وسيساعد في إدارة علاقات «غوغل» مع الشركات والحكومات، على أن يركز المؤسس المشارك سيرجي برين على الجهود المبذولة في المنتجات الجديدة التي لم يعلن عنها.

وأوضح شميدت أن إدارة الشركة، التي تتخذ من ماونت فيو في كاليفورنيا مقراً، أصبحت أكثر تعقيداً مع نموها، لذلك فإنه ناقش مع بايج وبرين كيفية تبسيط الهيكلية الإدارية وتسريع عملية اتخاذ القرارات.

وتأتي هذه التغييرات بعد ثلاثة أيام من إعلان شركة «أبل» الأميركية عن أن مديرها التنفيذي، ستيف جوبز، سيكون في إجازة مرضية غير محددة زمنياً، وفي اليوم نفسه أعلنت شركة «هيولت باكارد» أنها تعيد تشكيل مجلس إدارتها.

وحققت «غوغل» في الفصل الأخير من عام 2010 ربحاً صافيا بقيمة 2.54 مليار دولار أو 7.81 دولارات للسهم الواحد، مقارنة مع 1.97 مليار دولار، أو 6.13 دولارات للسهم الواحد، في الفترة نفسها من عام .2009

طباعة