الإمارات اليوم

أبرزها الضيافة ذات المستوى العالمي والفعاليات والأنشطة الترفيهية

6 أسباب تجعل دبي أيقونة الوجهات السياحية العالمية

:
  • إعداد: أزاد عيشو

تعد دبي واحدة من أكثر الوجهات السياحية شهرة في العالم، هذه المدينة المدهشة التي لا تتوقف عن الازدهار، وعن إدهاشنا يوماً بعد يوم.

لقد اكتسبت دبي سمعتها، حيث توافر الضيافة والفعاليات والأنشطة الترفيهية ذات المستوى العالمي. وتحولت الإمارة إلى أكبر مدن الشرق الأوسط، بسبب الاستثمارات الضخمة في قطاع السفر والسياحة، إذ إنها أصبحت حالياً من الوجهات السياحية العالمية، حيث تقدم دبي لزوارها فرصة زيارة معالم سياحية رائعة من ناطحات السحاب إلى الجزر الاصطناعية، وصولاً إلى الأحياء التراثية، والحدائق المائية، والقفز المظلّي الحرّ الداخلي، وغير ذلك الكثير.

وتعتبر دبي، وجهة مثالية للزوار، وهي بذلك بوابة الانطلاق إلى العالم.

وهنا يقدم خبراء السياحة، في شركة «هوليداي مي» للسياحة والسفر، أهم ستة أسباب تجعل دبي أيقونة الوجهات السياحية العالمية:

الضيافة ذات المستوى العالمي

اشتهرت دبي بقطاع الضيافة الفخم، حيث المعايير العالية لمستوى الخدمة، إذ تمتلك المدينة معالم مشهورة، مثل برج العرب وفندق «أرماني دبي» الواقع في أطول برج بالعالم (برج خليفة)، إضافة إلى أفخر المنتجعات السياحية، مثل «أتلانتس النخلة»، والمها، و«جيه دبليو ماريوت ماركيز»، و«رافلز دبي».

النشاطات الممتعة

أعادت دبي تجميع مواردها السياحية بنجاح، وذلك بالأنشطة الجاذبة للسياح، والتي حافظت على أصالة التجارب الإماراتية، حيث إنه في دبي يمكنك عيش الثقافة الإماراتية بالاستمتاع برحلات السفاري الصحراوية، والتخييم تحت النجوم مع تذوق أشهى الطعام الإماراتي، والاستماع إلى الموسيقى العربية التقليدية. ومن الأماكن الصناعية للأنشطة المختلفة دبي، «ميراكل جاردن» و«دبي أكواريوم» و«حلبة دبي للتزلج»، فضلاً عن رحلات المنطاد، ووجهة «آي إم جي عالم من المغامرات»، و«دبي باركس آند ريزورتس».

الفعاليات العالمية المستوى

تتميز دبي بفعاليات على مستوى عالمي، ومن أشهرها مهرجان دبي للتسوق ومهرجان دبي لموسيقى الجاز وكأس دبي العالمي (سباق للخيول)، إضافة إلى مهرجان دبي السينمائي والكثير غيرها، إذ تجتذب هذه الفعاليات الكثير من السياح حول العالم. وغالباً يقصد المشاهير العالميون مدينة دبي خلال الحفلات الموسيقة المهمة والمهرجانات السينمائية، التي تقام بشكل دوري بها.

عاصمة المأكولات بالشرق الأوسط

تعد دبي الوجهة الأحدث للطهاة الحاصلين على نجمة «ميشلان» ومطاعم الدرجة الأولى. وتمتد حيوية تجربة الطعام في هذه المدينة على نطاق واسع، بدءاً من مأكولات أميركا الجنوبية إلى «السوشي» الياباني، كما أنها المكان الأفضل الذي يقدم أهم الأطباق الفرنسية والإيطالية والمكسيكية والإماراتية والهندية وغيرها الكثير. ومع قلة الوجهات السياحية العالمية التي تقدم الأطعمة الحلال، فإن دبي تعتبر وجهة الطعام الأروع.

الوسائل الترفيهية المتعددة

لاشك في أن الوسائل الترفيهية في هذه المدينة المتجددة على تطور ونمو مستمر في كل يوم، بدءاً من المقاهي العصرية الفخمة، إلى مراكز الترفيه الأكبر في الشرق الأوسط، كما يجب ألا ننسى أهمية «أوبرا دبي» ومسارحها والمراكز الثقافية في تطوير هذا القطاع، فضلاً عن الأنشطة التي تحتضها مثل المهرجانات الموسيقية والفعاليات الرياضية الدولية وأنشطة في الهواء الطلق.

مراكز التسوق

تعد دبي واحدة من أهم وجهات التسوق حول العالم، نظراً للعلامات التجارية الموجودة بالمدينة ولفخامة مراكز التسوق. كما أن للأسواق الشعبية كأسواق الذهب والفضة أهمية كبيرة في جعلها محط أنظار السائحين، علاوة على أنه لمهرجان دبي للتسوق السنوي حصة كبيرة في تطوير هذا المجال، كونه يستقطب العديد من الراغبين في سياحة التسوق من أنحاء العالم كافة.


نصائح لسلامة الأغذية أثناء السفر

أوضح موقع «ترافل إندبندنت» أن هناك العديد من الأمراض الشائعة التي تنتقل عن طريق الغذاء، وتشمل «السالمونيلا» والعدوى القولونية، مشيراً إلى منظمة الصحة العالمية، وغيرها من مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها، تتولى مراقبة حالات تفشي هذه الأمراض وغيرها من الأمراض المنقولة عن طريق الغذاء.

ونصح الموقع بالتحقق من تلك المؤسسات قبل السفر، لمعرفة ما إذا كان أي من الأماكن التي تزورها تنتشر فيها أمراض، لافتاً إلى أن هذه المؤسسات ستبلغ المسافرين بأي أمراض، مثل التيفوئيد أو التهاب الكبد في الأماكن التي يقصدونها.

ووفقاً لـ«ترافل إندبندنت»، فإن معظم الفئات المعرضة لخطر الإصابة بالأمراض المنقولة بالغذاء، هم الحوامل والمسنون وأولئك الذين يعانون ضعفاً في أجهزة المناعة، لذلك عليك الحفاظ على نظام غذائي متوازن أثناء السفر. وفي حال غياب اللحوم، يمكنك أن تجد البروتين في البيض والمكسرات والعدس والفواكه، كما أن الخضراوات القابلة للذوبان هي مصدر جيد للمعادن والفيتامينات.

وبين الموقع أن من الفوارق المهمة بين الأغذية المحلية والأجنبية، هو استخدام المزيد من الأسمدة «الطبيعية» في الخارج، والتي يمكن أن تحمل البكتيريا التي يمكن أن تسبب مشكلة للأمعاء، كما أن المصدر الأكثر شيوعاً للمشكلات الغذائية أثناء السفر هو مياه الشرب، لذا ضع في اعتبارك أن جودة المياه قد تختلف باختلاف مكان وجودك في بلد معين، وتذكر تجنب مياه الصنبور المحلية.

ولفت إلى أن أطباق المأكولات البحرية تسبب العديد من المشكلات للأمعاء، وعادة يكون من الأفضل تجنب المحار وبلح البحر، وتفادي منتجات الألبان غير المبسترة، مؤكداً أن المكسرات وغيرها من الأطعمة الشبيهة عادة تكون خياراً جيداً، كما أن القهوة والشاي عموماً غير مؤذيين، لكن من الأفضل أن تتأكد من أنها ساخنة بشكل كافٍ، وألا يكون الحليب ملوثاً. وذكر «ترافل إندبندنت» أن الأطعمة المطبوخة الطازجة أقل احتمالاً في احتوائها على الملوثات، بما فيها الأطعمة النيئة مثل السلطات، إضافة إلى الفواكه والخضار، لكن يجب التأكد من غسلها جيداً، في حين أن «المايونيز» و«الكاتشب» والسلطات أكثر أماناً عندما تكون في حزم مختومة، وقد تبدو فكرة الشراء من الباعة الجائلين مريحة للسياح، لكن تأكد من أن الطبق ساخن، وألقِ نظرة على نظافة العربة قبل الشراء.


أفضل الأنشطة لرؤية دبي من السماء

هل ترغب في رؤية معالم مدينة دبي جميعها في الوقت نفسه، سواء إن اخترت ركوب منطاد الهواء الساخن أو الطائرة المروحية أو أي وسيلة أخرى. كل ما عليك هو أن تحلّق عالياً لتُشاهد من أعالي السماء هذه المدينة، التي بُنيت في قلب الصحراء.

جولات «الهليكوبتر»

تُعدّ جولات «الهليكوبتر» واحداً من أبرز الأنشطة التي تمكنك من اكتشاف دبي من السماء، حيث يُغطي مسار الرحلات الذي يبدأ من نخلة جميرا إلى منطقة وسط دبي جميع المعالم الرئيسة التي تتغنى بها هذه المدينة، بما في ذلك برج خليفة وبرج العرب وجزر العالم ومنتجع «أتلانتس»، ثمّ تسلك المسار عينه في طريق العودة.

منطاد الهواء

تتمتّع من خلال منطاد الهواء بالتحليق فوق كثبان الرمال الذهبية الممتدة في صحراء دبي. وتجذب الجولات التي تنطلق في الصباح الباكر المصورين المحترفين إذ ينعكس طيف شروق الشمس بألوانه المتغيرة بين الأحمر القاتم والبرتقالي والأصفر على الكثبان الرملية.

برج خليفة

تُتاح للزوار فرصة مشاهدة المدينة من برج خليفة بمظهر لا يُضاهى على نطاق 360 درجة، وإن كان الطقس صافياً فتظهر أيضاً الأراضي الصحراوية الممتدة، كأنه لا نهاية لها من خلال الجدران الزجاجية ومنصة المشاهدة المفتوحة، إضافة إلى شرفة «قمة البرج، برج خليفة سكاي»، حيث يُعرف هذا البرج بكونه معلم الجذب الذي يُسجّل أعلى نسبة زيارات في المنطقة.

الطائرة المائيّة

يمكنك مشاهدة مدينة دبي القديمة من على متن طائرة مستأجرة في إحدى الرحلات التاريخية والتراثية، لتحلق فوق الأسواق وصفوف من المراكب الشراعيّة التي تتمايل في مياه خور دبي، كما يُظهر مسار الرحلة ميناء راشد والشوارع المزدحمة التي تُحيط ببرج الساعة في منطقة ديرة.

القفز بالمظلة

لا شكّ في أنّ السقوط الحرّ بسرعة 210 كيلومترات في الساعة من ارتفاع 14 ألف قدم فوق أكبر جزيرة من صنع الإنسان في العالم، يمنحك تجربة مفعمة بالإثارة، حيث ترحب «سكاي دايف دبي» بالمبتدئين الذين يرافقهم مدربون متمرسون في قفزتهم بالمظلة، ويلفتون انتباههم إلى أبرز المواقع.

مواد ذات علاقة