5 توجهات تقود تغيّرات في تكنولوجيا المعلومات وهندسة الشبكات خلال 2019 - الإمارات اليوم

5 توجهات تقود تغيّرات في تكنولوجيا المعلومات وهندسة الشبكات خلال 2019

الشركة أكدت أن الجيل الخامس يوفر احتمالات لامتناهية في مجال التحوّل الرقمي. أرشيفية

توقعت شركة «إكوينيكس»، الشركة العالمية المتخصّصة في الربط البيني ومراكز البيانات، تغيّرات كبيرة في تكنولوجيا المعلومات وهندسة الشبكات لعام 2019، وذلك بدعم من خمسة توجهات تتضمن تكنولوجيا الجيل الخامس، والذكاء الاصطناعي، و«البلوك تشين»، وخصوصية البيانات، والسحابة.

وأكدت الشركة في بيان، أمس، أن تكنولوجيا الجيل الخامس توفر احتمالات لامتناهية في مجال التحوّل الرقمي، لاسيما في عالم مترابط بالذكاء الاصطناعي ويسوده إنترنت الأشياء. وأشارت الشركة إلى أنه ستتم زيادة الاستثمارات خلال عام 2019، في تحديث البنية التحتية الحالية للبنية الخلوية، وتشييد بنية حافة تحتية جديدة، إضافة إلى الابتكار في الأجهزة والشبكات اللاسلكية الافتراضية، من أجل تعزيز الأداء والحدّ من التكاليف.

كما توقعت الشركة أن يزيد الاستعمال المتنامي للذكاء الاصطناعي في الشركات والمجتمع واستخدام البيانات، وبعدما كان الجيل الأول من الذكاء الاصطناعي مركزياً، من المتوقع أن تعتمد الشركات، خلال العام المقبل، على هندسات الذكاء الاصطناعي الموزّعة، حيث يجري بناء النموذج على الحافة المحلية، وفي موضع أقرب إلى مصدر البيانات الأصلي.

ولفتت الشركة إلى أنه من المتوقع أن تنمو استثمارات «بلوك تشين» بنسبة 73%، وسيبلغ الإنفاق عليها 11.7 مليار دولار بحلول عام 2022. وستبدأ الشركات بالمشاركة في شبكات «بلوك تشين» متعددة، مثل سلامة الغذاء، والخدمات المالية، وشحن الحاويات العالمي، وستوجد بالتالي مجموعة شبكات تتيح لها التفاعل في الوقت ذاته مع منظومات «بلوك تشين» متعددة.

ولفتت الشركة إلى أن العام المقبل سيشهد محاولة الخروج من متاهة خصوصية البيانات، حيث إن قوانين حماية البيانات المتغيرة، والمخاوف الأمنية المتزايدة، ستؤديان إلى عمليات أمن أكثر تقدّمية وتوزعاً، وسينشر العديد من الشركات ومزوّدي البرمجيات خدمة سحابات مصغّرة في مناطق متعددة، من أجل الالتزام بقوانين البيانات المحلية ومتطلّبات الامتثال.

وأكدت الشركة أن التوقع الخامس والأخير، يتمثل في تعزيز الربط البينيّ لتفادي التعقيدات السحابية، حيث إن بيئات السحابات المتعددة الهجينة ستعزّز أهمية الربط البيني.

طباعة