الإمارات بطلا.. والبرازيل وصيفا في ختام بطولة الفجيرة الدولية المفتوحة لمحترفي الجوجيتسو

برعاية وحضور سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة اختتمت مساء اليوم الأحد منافسات بطولة الفجيرة الدولية لمحترفي الجوجيتسو والتي نظمها اتحاد الإمارات للجوجيتسو بالتعاون مع رابطة أبوظبي لمحترفي الجوجيتسو AJP في مجمع زايد الرياضي في الفجيرة.

وحضر منافسات اليوم الختامي للبطولة كلٌ من محمد سالم الظاهري، نائب رئيس اتحاد الإمارات للجوجيتسو، والعميد أحمد حمدان الزيودي رئيس اتحاد الإمارات للتايكواندو، ويوسف عبدالله البطران عضو مجلس إدارة الاتحاد، وعدد من مسؤولي الاتحاد وممثلي الأندية والأكاديميات بالدولة.
 
وأوفت البطولة بكل وعودها وحفلت نزالاتها في اليوم الختامي بمنافسة قوية تخللها الكثير من الحماس والندية وقوة الأداء، فيما نجحت أكاديمية كوماندو جروب بتحقيق اللقب، وحلّت أكاديمية A.F.N.T وصيفا، والشارقة لرياضات الدفاع عن النفس في المركز الثالث.

وعلى صعيد الدول ذهبت الصدارة إلى دولة الإمارات متفوقة على البرازيل الوصيف، وكولومبيا في المركز الثالث.
 
وعبّر يوسف عبدالله البطران عضو مجلس إدارة اتحاد الإمارات للجوجيتسو عن بالغ شكره وتقديره لسمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة لدعم ورعاية سموه للرياضات القتالية وعلى رأسها الجوجيتسو، بما يضمن ازدهارها والمساهمة في ترسيخ مكانة الدولة كموطن عالمي للعبة. كما توجه البطران بالشكر والتقدير لأسرة مجمع زايد الرياضي في الفجيرة الذي أصبح يشكّل وجهة نموذجية لاستضافة بطولات الاتحاد وأبطال الجوجيتسو من جميع دول العالم.

وأكد البطران أن بطولة الفجيرة الدولية لمحترفي الجوجيتسو تكتسب أهمية كبرى، وتوفر أجواء مثالية لإعداد جيل من الأبطال القادرين على تمثيل دولة الإمارات بما يليق بمكانتها الرائدة في كافة المحافل والبطولات العالمية، وخير دليل على ذلك نجاحها في استقطاب أكثر من 800 لاعبا ولاعبة يمثلون 50 دولة من قارات العالم الخمس.

طباعة