لأول مرة.. طائرة مُسيّرة تزود مقاتلة أميركية بالوقود جواً

استخدمت البحرية الأميركية بنجاح طائرة بوينغ مسيّرة لتزويد طائرة مقاتلة بالوقود في الجو، على ما أعلنت الشركة المُصنّعة الاثنين.

ودنت طائرة مسيّرة بوينغ من طراز "ام كيو-25 تي 1" من طائرة اف/ايه-18 سوبر هورنت خلال اختبار تحليق في 4 يونيو الجاري، ما أظهر قدرة ام كي-25 على تنفيذ مهمتها الأساسية لتزويد الوقود في الجو.

وأكملت "تي1" بالفعل 25 رحلة تجريبية لتقييم كل من الدينامية الهوائية وأنظمة التزود بالوقود في الجو، ومن المقرر إرسالها بحلول نهاية العام إلى حاملة طائرات في فرجينيا لإجراء مزيد من الاختبارات.

وفي عام 2018، وقعت وزارة الدفاع الأميركية مع شركة بوينغ عقدًا بقيمة 805 ملايين دولار لتطوير الطائرة.

وقالت بوينغ إن الهدف من ذلك هو أن تؤدي المسيرة دور ناقل الوقود الذي تلعبه راهنا طائرة إف/ايه-18، "ما يسمح باستخدام أفضل للمقاتلات الهجومية القتالية ويساعد في توسيع نطاق الجناح الجوي للحاملة".

ويمثل تطوير الطائرة خطوة أخرى على طريق أشراك متزايد للطائرات المسيّرة في الأنشطة العسكرية.

وعام 2013 ، قام نموذج أولي من طائرة مسيّرة شبح، نورثروب غرومان "إكس -47 بي"، بهبوطه الأول على حاملة طائرات أميركية.

طباعة