العالم يترقب تقرير "منشأ كورونا"

أعلنت منظمة الصحة العالمية، اليوم الثلاثاء، أن الخبراء الذين أوفدتهم الى الصين لتقصي منشأ وباء فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) سينشرون تقريرهم الذي أعد مع الخبراء الصينيين "على الأرجح" الأسبوع المقبل وليس هذا الأسبوع.

وقال الناطق باسم المنظمة كريستيان ليندميير خلال تصريح صحافي في جنيف إن "التقرير ليس جاهزا بعد".

وأضاف: "ما نسمعه من جانب أعضاء البعثة هو أن التقرير سينشر على الأرجح الأسبوع المقبل".

ويترقب العالم بفارغ الصبر قراءة استنتاجات التقرير. وكانت منظمة الصحة أعلنت في بادىء الأمر أن فريق الخبراء الذي أقام لأربعة أسابيع في ووهان سينشر سريعا تقريرا أوليا قبل التقرير النهائي. لكن تم التخلي عن ذلك بدون إعطاء تفسيرات واضحة. ثم أعلن مدير منظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبرييسوس في 5 مارس أن التقرير سينشر في 15 مارس واعدا باطلاع الدول الأعضاء عليه قبل نشره.

وكلفت منظمة الصحة العالمية بموجب قرار اعتمد في مايو 2020 من قبل الدول الأعضاء بدرس منشأ فيروس سارس-كوف-2 المسبب لوباء كوفيد-19 بالتعاون مع خبراء صينيين.

واستغرق اختيار الأخصائيين الكثير من الوقت ولم يتمكن الخبراء الدوليون المشهود لهم من قبل نظرائهم في اختصاصاتهم المختلفة، من التوجه الى الصين إلا في يناير الماضي بعد محادثات طويلة بين بكين ومنظمة الصحة العالمية.

طباعة