شرطة أبوظبي تُشارك الطلبة رحلتهم من منازلهم إلى المدارس

رافقت شرطة أبوظبي الطلاب في رحلتهم الصباحية منذ لحظة صعودهم للحافلة المدرسية بالقرب من منازلهم وفاجأتهم بالهدايا الترحيبية قبل وصولهم إلى مدارسهم وذلك بهدف الاطمئنان على إجراءات سلامتهم، بالتعاون مع مؤسسة مواصلات الإمارات.

وأوضح مدير مديرية المرور والدوريات العميد محمد ضاحي الحميري أن المبادرة ركزت على تأمين السلامة للطلبة خلال تنقلهم بالحافلة المدرسية والتأكد من اتباع كافة الإجراءات الوقائية وتوعيتهم بأهمية الالتزام بقواعد النزول والصعود الآمن إلى ومن الحافلة المدرسية وربط حزام الأمان والالتزام بالعبور الآمن عند وصولهم إلى المدرسة أو بالقرب من المنزل.

وأكد اهتمام شرطة أبوظبي بتنفيذ مبادرات توعوية متواصلة لتأمين السلامة لطلبة المدارس بالتعاون مع الشركاء في إطار الحملة الاتحادية على مستوى الدولة تحت شعار " السلامة المرورية لطلبة المدارس".

وأضاف أن الهدف الأسمى الذي نسعى إليه جميعًا هو رفع مستوى الوعي بين كل المعنيين بالمنظومة التعليمية وخصوصًا الأسرة التي لها دور مهم في تهيئة الطالب وإرشاده بإجراءات السلامة خلال نقلهم بالحافلات المدرسية أوالمركبات الخاصة بأولياء أمورهم بالإضافة إلى التوعية بدور المدرسة والمشرفين على عملية نقل الطلبة.

من جهته أشار الرائد أحمد عبدالله المهيري مدير فرع العلاقات العامة في مديرية المرور والدوريات إلى أن المبادرة شهدت تفاعلًا متميزاً من الطلبة وتم الرد على استفساراتهم المختلفة وإرشادهم بكل ما يعزز سلامتهم وأمانهم خلال الرحلة اليومية من وإلى المدرسة .. مشيداً بتعاون الشركاء الاستراتيجيين مما أسهم في إنجاح المبادرة وتحقيق أهدافها.

طباعة