تبادلا وجهات النظر بشأن آخر تطوّرات الأحداث على الساحتين الإقليمية والدولية

رئيس الدولة يبحث مع السيسي فرص تعزيز الشراكة الاستراتيجية بين البلدين

صورة

وصل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، إلى مدينة العلمين في زيارة أخوية إلى جمهورية مصر العربية الشقيقة.

وكان رئيس جمهورية مصر العربية عبدالفتاح السيسي، في مقدمة مستقبلي سموه لدى وصوله إلى مطار العلمين.

ورحب الرئيس المصري - خلال استراحة قصيرة في قاعة كبار الزوار في المطار - بصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وتبادلا الأحاديث الودية التي تعبر عن عمق العلاقات الأخوية التي تجمع البلدين وشعبيهما الشقيقين.

وبحث الجانبان خلال اللقاء مسارات التعاون الثنائي والفرص العديدة الواعدة لتوسيع آفاقه إلى مستويات أرحب تعزز الشراكة الاستراتيجية بين البلدين، خصوصاً في المجالات الاقتصادية والتنموية التي تدعم تطلعاتهما نحو تحقيق التنمية المستدامة والتقدم والازدهار لشعبيهما الشقيقين.

كما تبادلا وجهات النظر بشأن عدد من القضايا والملفات محل الاهتمام المشترك، وآخر تطورات الأحداث على الساحتين الإقليمية والدولية، مؤكدين في هذا السياق ضرورة اللجوء إلى الحوار والتفاهم والطرق الدبلوماسية لتسوية النزاعات والأزمات بالوسائل السلمية التي تكفل الحفاظ على الأمن والسلم الدوليين.

كما تطرق اللقاء إلى أهمية تعزيز العمل العربي المشترك ووحدة الصف العربي في مواجهة التحديات التي تشهدها المنطقة العربية، مؤكدين دعمهما جميع الجهود الرامية إلى التوصل إلى حلول دائمة للأزمات في دول المنطقة، تسهم في إرساء دعائم الأمن والاستقرار فيها وتحقق الازدهار والسلام لشعوبها.

طباعة