رئيس الدولة يستقبل وفداً من الشباب يمثلون عدة جهات

استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، في مجلس قصر البحر وفدا من الشباب يمثلون مختلف الجهات.

وتبادل سموه خلال اللقاء الأحاديث الودية مع أبنائه الشباب ..وهنأهم بمناسبة اليوم الدولي للشباب الذي يوافق 12 من شهر أغسطس من كل عام.

وأشار سموه إلى أن للشباب دوراً أساسياً في مواجهة التحديات وتحقيق التقدم وصنع المستقبل في مختلف المجتمعات.

ودعا صاحب السمو رئيس الدولة، الشباب إلى التمسك بالقيم والعادات والثوابت الأصيلة التي يقوم عليها مجتمع دولة الإمارات.

وقال سموه إن بلادنا تمر بمرحلة جديدة من التاريخ خاصة فيما يتعلق بالتحديات التي يواجهها العالم.

وأضاف سموه: "بناء الدول ليس بالمال .. فالإنسان والقيادة والرؤية الصادقة والحكيمة والقراءة الصحيحة للمستقبل وسرعة اتخاذ القرار تجعل الإنسان يسبق".
ونوه سموه بأن الأمم تبنى بكوادر شبابها .. وسنة الحياة أن جيلاً يسلم الراية إلى الجيل الآخر.

وقال صاحب السمو رئيس الدولة: "أطرح هذا الموضوع لأوضح مقومات نجاح أي جيل ..وهي ثلاثة عوامل رئيسية أريد التركيز عليها، أولها التربية وأكرر التربية، وثانياً التعليم وثالثاً العمل على إعداد قادة نافعين، بحيث إذا وجهته إلى اتجاه معين تعلم أنه سيكون منتجاً".

ومثل وفد الشباب .. متطوعون من مؤسسة الإمارات وبرنامج خبراء الإمارات ومجالس الشباب في مختلف إمارات الدولة إضافة الى عدد من الجهات الحكومية الأخرى.

حضر مجلس قصر البحر.. سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة وسمو الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة العين وسمو الشيخ سيف بن محمد آل نهيان وسمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية وسمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي وسمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة.

طباعة