إصلاحية الشارقة: حملة سنوية لعلاج وزراعة الأسنان للنزلاء‏

واصلت المؤسسة العقابية والإصلاحية بشرطة الشارقة بالتعاون مع جمعية الشارقة الخيرية ومركز بحوث زراعة الأسنان بدبي‏ حملتها السنوية الطبية لمشروع الرعاية التخصصية لعلاج وزراعة الأسنان لنزلاء المؤسسة، بمشاركة نخبة من كبار الاستشاريين والأطباء وممرضين من ذوي الكفاءة العالية ‏والمتميزة داخل الدولة، بحضور مدير المؤسسة العقابية والإصلاحية بالشارقة العميد أحمد عبد العزيز شهيل، وعدد من ضباط وصف الضباط بالمؤسسة.

شارك في المبادرة التي استمرت 9 ساعة متواصلة 25 من كبار الأطباء المتطوعين برئاسة رئيس مركز بحوث زراعة الأسنان بدبي ‏الدكتور سهيل حسيني، حيث ‏استفاد منها أكثر من 11 نزيلاً من نزلاء المؤسسة.‏

وأكد العميد أحمد شهيل حرص القيادة العامة لشرطة الشارقة على استمرارية تنظيمها للمبادرات المختلفة لنزلاء المؤسسة العقابية والإصلاحية مع مختلف شركائها الاستراتجيين، إذ يعتبر مشروع زراعة الأسنان مستمراً منذ عشرين عاماً وينظم على مرحلتين سنوياً، وذلك إيماناً من شرطــة الشارقة على توفير كافة أوجه الرعاية الصحية الملائمة للنزلاء، وضمان حصولهم على حقوقهـم التي تنسجم مع القوانين والأعراف والمواثيق الدوليــة المتعلقــة بحقوق الإنسان.

وأشار شهيل إلى الدور الهام الذي يلعبه الشركاء الاستراتيجيون في دعم الحملة الطبية، الأمر الذي ‏ينعكس إيجاباً في نجاحها، ‏مشيداً بالفريق الطبي من المتطوعين المشاركين، على جهودهم ‏ وإخلاصهم في تقديم عملهم، ‏وتسخير خبراتهم في الجوانب الإنسانية لتخفيف آلام النزلاء، ورسم الابتسامة على وجوههم بلا ‏مقابل‎

طباعة