شرطة الشارقة تناقش سلامة ‏الطرق في المناطق البرية

ناقش برنامج «أمان يا بلادي»، الذي تعده إدارة الإعلام والعلاقات العامة في شرطة الشارقة، صباح كل يوم إثنين، عدداً من الموضوعات المتنوعة عبر محطاته ‏المختلفة، وتحدث الضيوف المشاركين من داخل الاستوديو، وعبر الاتصال الهاتفي حول الأثر السلبي للدراجات غير الملتزمة قوانين الأمن والسلامة على الطرق البرية.

وتطرق ضيف البرنامج مدير إدارة شرطة المنطقة الوسطى، العقيد أحمد جاسم الزعابي، إلى الدور الأمني للقيادة، وجهودها في تعزيز الأمن والأمان، من خلال الخطط الأمنية المرورية السنوية التي تخللتها الحملات المرورية، والتوعية الهادفة إلى الحفاظ على سلامة مرتادي المناطق البرية.

ودعا أفراد الجمهور إلى الاستمتاع بوقتهم عند ارتيادهم تلك المناطق، والتقيد بالتعليمات والتوجيهات الصادرة عن الجهات الأمنية حفاظاً على أمنهم وسلامتهم، والإبلاغ عن أي ممارسات أو سلوكيات تؤدي إلى عدم شعورهم بالأمان، أو تهدد أمنهم وسلامتهم. وتخلل البرنامج مداخلات هاتفية، تحدث فيها رئيس مركز شرطة البحيرة الشامل ‏بالإنابة‎، المقدم محمد علي بن حيدر، عن نجاح الحملة الأمنية التي نظمت في نوفمبر الماضي، ورصد نحو 450 دراجة بمختلف أنواعها.

فيما تحدثت رئيسة قسم البرامج والأنشطة في هيئة البيئة والمحميات ‏الطبيعية، حياة آل علي، حول دور الهيئة في الحفاظ على البيئة وحمايتها، ونشر الوعي بأهمية المحافظة عليها مجتمعياً، مستعرضة أهم الإرشادات التي لابد أن يتقيد بها مرتادو المناطق البرية، خصوصاً قائدي ‏الدراجات، والتي من شأنها الحفاظ على البيئة والمناطق البرية.

طباعة