«الأرصاد» يتوقع سحباً ركامية ممطرة على بعض المناطق

درجات الحرارة ترتفع منتصف الأسبوع

الطقس غداً صحو إلى غائم جزئياً. أرشيفية

أفاد المركز الوطني للأرصاد بأن الدولة تتعرض لامتداد منخفض جوي سطحي من الشرق، يصاحبه امتداد منخفض جوي ضعيف في طبقات الجو العليا، متوقّعاً أن تميل درجات الحرارة للارتفاع منتصف الأسبوع.

وأوضح المركز أن الطقس غد رطب على بعض المناطق الداخلية صباحاً، ويصبح صحواً إلى غائم جزئياً، فيما تكون الرياح جنوبية شرقية إلى شمالية شرقية خفيفة إلى معتدلة السرعة، تنشط أحياناً، وتراوح سرعتها من 15 إلى 25 كم/س، تصل إلى 35 كم/س على البحر الذي يصبح خفيف الموج في الخليج العربي وفي بحر عمان.

وأشار المركز إلى أن طقس الإثنين يكون رطباً على بعض المناطق الداخلية صباحاً، ويصبح صحواً إلى غائم جزئياً، فيما تميل درجات الحرارة إلى الارتفاع، موضحاً أن الرياح ستكون جنوبية شرقية إلى شمالية شرقية خفيفة إلى معتدلة السرعة، تراوح سرعتها من 10 إلى 20 كم/س، تصل إلى 30 كم/س على البحر الذي يظل خفيف الموج في الخليج العربي وفي بحر عمان.

وعن حالة الطقس يوم الثلاثاء المقبل، توقّع المركز أن يكون رطباً، مع احتمال تشكّل ضباب أو ضباب خفيف على أقصى غرب الدولة صباحاً، يصبح صحواً إلى غائم جزئياً، مؤكداً أن الرياح ستكون جنوبية شرقية، تتحول إلى شمالية غربية خفيفة إلى معتدلة السرعة، سرعتها من 10 إلى 20 تصل إلى 30 كم/س على البحر الذي يكون خفيف الموج في الخليج العربي وفي بحر عمان.

وأكد المركز استمرار تأثر الدولة بامتداد المرتفع الجوي السيبيري تدريجياً نحو المنطقة، حتى نهاية نوفمبر الجاري، ما يؤدي إلى استمرار الانخفاض في درجات الحرارة، حيث تميل درجات الحرارة إلى البرودة أحياناً، خصوصاً خلال ساعات الليل على المناطق الجبلية وعلى بعض المناطق الداخلية.

وأشار المركز إلى استمرار تأثر الدولة بامتداد المنخفضات الجوية السطحية الممتدة من البحر الأحمر ومن الشرق، وفي حال صاحبتها منخفضات جوية في طبقات الجو العليا من الشرق أو من الغرب تزداد كميات السحب، وتتكون السحب الركامية الممطرة على بعض المناطق، خصوصاً المناطق الشرقية من الدولة.

ويعد نوفمبر الجاري من الأشهر الانتقالية الثانية ما بين الصيف والشتاء، حيث يتميز باعتدال درجة الحرارة نهاراً وانخفاضها أثناء الليل، نتيجة لاستمرار الحركة الظاهرية للشمس نحو الجنوب بعيداً عن المنطقة.

طباعة