تقديراً لجهودهم في حماية المجتمع

محمد بن زايد يوجه بمنح الإقامة الذهبية للعاملين في خـط الدفــــاع الأول وأسرهم

وجه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس مكتب فخر الوطن، بمنح الإقامة الذهبية إلى أبطال الإنسانية والمتميزين من الكوادر العاملة في «خط الدفاع الأول» وأسرهم، تقديراً لجهودهم الاستثنائية في حماية مجتمع دولة الإمارات خلال جائحة «كوفيد-19».

وتأتي مبادرة سموه الإنسانية بمنح أسر أبطال الإنسانية والمتميزين من «خط الدفاع الأول» المؤهلين للحصول على الإقامة الذهبية لتوفير مزيد من الاستقرار الأسري والاجتماعي لهم، في إطار الدعم المتواصل الذي تقدمه الدولة إلى خط الدفاع الأول الذين أسهموا بإخلاص وعمل دؤوب في تعزيز الصحة العامة في الدولة.

يُذكر أن دولة الإمارات طبقت نظام تأشيرة إقامة طويلة الأمد، لخمس أو عشر سنوات، تُجدد تلقائياً، عند توافر الشروط نفسها، لفئات معينة تشمل المستثمرين، ورواد الأعمال، وأصحاب المواهب التخصصية. ويتيح هذا النظام الجديد للمقيمين في دولة الإمارات، والوافدين الأجانب وعائلاتهم الراغبين للقدوم للعمل والعيش والدراسة في الدولة، إمكانية التمتع بإقامة طويلة الأمد دون الحاجة لكفيل إماراتي.

وأصدر صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، مرسوماً اتحادياً رقم 95 لسنة 2020 بشأن إنشاء مكتب «فخر الوطن»، ‏برئاسة ‏صاحب السمو ولي عهد أبوظبي، ويهدف إلى تقدير جهود المشاركين في الخطوط الأمامية في أوقات الطوارئ والأزمات.

ويهدف مكتب «فخر الوطن» إلى حشد الدعم المجتمعي لإبراز التقدير الواجب للعاملين في الخطوط الأمامية، والاعتراف بجهودهم وتضحياتهم والاعتزاز والفخر بهم، ورعاية العاملين في الخطوط الأمامية ومتابعة ودعم احتياجاتهم.

وتركز المهام الاستراتيجية لمكتب فخر الوطن على متابعة شؤون العاملين في خط الدفاع الأول، وتأمين حلول تهتم بأولوياتهم وتلبي تطلعاتهم، سواء كانوا يعملون في المنشآت الطبية، أو في مجال الوقاية والحماية وتزويد الخدمات الأساسية.

طباعة