إغلاق 250 مكتباً لاستقدام العمالة المساعدة في الدولة

كشف وزير الموارد البشرية والتوطين، ناصر بن ثاني الهاملي، عن قيام الوزارة بإغلاق 250 مكتباً لاستقدام العمالة المساعدة في مختلف أنحاء الدولة، وذلك فور انتهاء تراخيص تلك المكاتب، وذلك في إطار خطة إحلال مكاتب استقدام العمالة المساعدة، وتبديلها بمراكز خدمة "تدبير".

وقال الوزير، رداً على سؤال برلماني من النائب الأول لرئيس المجلس الوطني الاتحادي، حمد أحمد الرحومي، خلال جلسة المجلس المنعقدة صباح اليوم: "الوزارة منذ تسلمها ملف العمالة المساعدة في 2016، وضعت خطة استراتيجية تدريجية لتطوير نظام استقدام العمالة المساعدة، تعتمد في الأساس على إنشاء مراكز (تدبير) لتكون بديلاً استراتيجياً لمكاتب الاستقدام، وتم إبلاغ كل المكاتب المعنية بقرار إغلاق كل مكتب فور انتهاء مدة ترخيصه القانونية".

وأضاف: "حتى الآن تم إغلاق 250 مكتباً لاستقدام العمالة في مناطق متفرقة من الدولة، ومتبقٍّ قرابة 10 مكاتب فقط جارٍ العمل على إغلاقها، في حين تم استبدالها حتى الآن بنحو 54 من مراكز خدمة (تدبير)"، مشدداً على أن الوزارة اتخذت إجراءات إدارية وقانونية بحق أصحاب 99 مكتب استقدام عمالة مساعدة، لمخالفتهم قرار الإغلاق.

طباعة