" هيئة الهلال الأحمر" تعرب عن إدانتها و أسفها العميق لفقدان اثنين من موظفيها في عدن

     أكدت " هيئة الهلال الأحمر الإماراتي " أن استهداف العاملين في المجال الإنساني يمثل تحديا للمعاهدات و المواثيق الدولية.

    و عبرت الهيئة في بيان لها عن إدانتها و أسفها العميق لفقدان اثنين من موظفيها هما أحمد فؤاد اليوسفي منسق عمليات الإغاثة وزميله محمد طارق وذلك أثناء تأدية مهامهما في منطقة تعد صعبة ومعقدة بعدما تم اختطافهما من قبل مسلحين في سيارة بمنطقة الدرين بالمنصورة في عدن وعثر عليهما مؤخرا مقتولين بعد أن تم تقييدهما وإطلاق النار عليهما.

    و شدد " الهلال " على أن استهداف العاملين في المجال الإنساني يعد تجاوزا كبيرا للمعاهدات و المعايير الدولية التي توفر حماية خاصة لعمال الإغاثة و العاملين الطبيين وفرق الإنقاذ.. مشيرا إلى أن مثل هذه الأعمال العدائية من شأنها أن تعيق استمرار عمليات الإغاثة وتمنع وصول المساعدات الإنسانية للمتضررين من الأحداث في اليمن ما قد يؤدي إلى تفاقم معاناتهم وتراجع أوضاعهم.

    و أكدت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي أن جهودها الإنسانية ستتواصل على الساحة اليمنية أينما كانت هناك حاجة للمساعدة رغم المخاطر التي تنطوي عليها.

    طباعة