رئيس دائرة البلديات والنقل: الحوافز الجديدة انطلاقة للاقتصاد الوطني

    أكد معالي فلاح محمد الأحبابي رئيس دائرة البلديات والنقل أن القرارات والتوجيهات الحكيمة لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ، وما أعلن عنه المجلس التنفيذي في إمارة أبوظبي من حوافز اقتصادية ضمن مسرعات برنامج "غدا ً21"، هي خطوة تميز اقتصادنا الوطني، وتنافسيته ومرونته وسرعة استجابته مع المتغيرات والتحديات الحالية والمستقبلية، مما يؤهله للنمو الازدهار.

    وأضاف - في تصريح له بهذه المناسبة - أن هذه الحوافز هي جزء لا يتجزأ من الرؤية الاستراتيجية للقيادة الرشيدة التي لطالما ميزت مسيرة التنمية في دولتنا، والإجراءات الاستباقية لحكومتنا الهادفة إلى مواكبة متطلبات الأسواق عبر حزمة من الحلول الفورية للتغلب على التحديات، وتعزيز مستويات الثقة في اقتصادنا الوطني، وتكريس تنافسيته وقدرته، بما يعزز مكانة دولة الإمارات وإمارة أبوظبي التنافسية خصوصاً في ظل ما توفره من بنية تحتية متطورة وبيئة داعمة لممارسة ونمو الأعمال .

    وقال معاليه:" مما لا شك فيه أن هذه التوجيهات سيكون لها آثار إيجابية على الأسواق المحلية والقطاعات الحيوية كالعقارات وغيرها، حيث ستخفف الأعباء عن الشركات وقطاعات الأعمال، وتسهم في تحفيزها على المضي في أعمالها بما ينسجم مع مستهدفات أجندتنا لتحقيق التنمية المستدامة والشاملة وتعزيز جودة الحياة في إمارة أبوظبي".

    طباعة