توصيل السلع الغذائية المدعمة "مجاناً" لأصحاب الهمم في أبوظبي

أطلقت بلدية مدينة أبوظبي خدمة جديدة لتوصيل السلع الغذائية المدعمة مجاناً إلى "أصحاب الهمم" في مختلف أرجاء جزيرة أبوظبي، معتبرة هذه الخدمة ضمن التزامها بإسعاد المجتمع وتقديم أرقى الخدمات، وتفعيلاً ومواصلة لتحديث المنصة الرقمية للخدمات (سمارت هب)، والتي أسهمت بشكل ملحوظ في الارتقاء بخدمات البلدية ورفع نسبة رضا المتعاملين إلى أكثر من 90 % بالمقارنة مع السنوات السابقة.

وأكدت بلدية مدينة أبوظبي أنها أنجزت هذه الخدمة وأتاحتها أمام أصحاب الهمم بالتعاون مع وزارة تنمية المجتمع، حيث تم الربط بين البلديات والوزارة، لافتة إلى أن هذا التعاون يمكّن أصحاب الهمم من الحصول على خدمة التوصيل للسلع الغذائية مجاناً بشكل تلقائي من غير الحاجة لإدخال رقم بطاقة أصحاب الهمم أو تحميل أي وثائق أخرى.

ودعت البلدية أصحاب الهمم للاستفادة من هذه الخدمة التي توفر عليهم الجهد والوقت ، وتسهم في إيصال طلباتهم إلى بيوتهم بكل يسر وسهولة ودون أي عناء، لاسيما أن بإمكان أصحاب الهمم من خلال المنصة الرقمية (سمارت هب) اختيار السلع المستهدفة، ودفع أثمانها، ثم اختيار طلب التوصيل، وسيظهر للقائمين على الخدمة أن هذا الطلب خاص بأصحاب الهمم، ليقوم المعنيون بالبلديات بإيصال السلع المطلوبة فوراً إلى المنازل دون دفع أي رسوم إضافية جراء هذه الخدمة.

وأشارت البلدية الى أنها وضمن إطار إنجازها مشروع التحول الرقمي للخدمات بنسبة 100% ، كانت قد أطلقت منصة رقمية موحدة لتقديم خدمات الحصول على السلع الغذائية المدعمة ولتسهيل الإجراءات، وتقديم الخدمات بقالب حضاري يتواءم مع احتياجات المتعاملين والمجتمع ويحقق تطلعاتهم.

وتشمل منصة الخدمات الرقمية لخدمات السلع الغذائية البلديات الثلاث (بلدية مدينة أبوظبي، بلدية منطقة الظفرة، بلدية مدينة العين)، وبإمكان المواطنين الكرام الحصول على خدمات السلع الغذائية المدعمة عبر منصة (سمارت هب) بكل يسر وسهولة.

ونوهت البلدية أن المنصة الرقمية للسلع الغذائية المدعمة لا تقتصر خدماتها على طلب السلع، ودفع ثمنها رقمياً، بل تشمل كذلك خدمة توصيل السلع الغذائية إلى منازل المواطنين، حيث تتقاضى البلدية رسوماً رمزية لتوصيل السلع إلى المنازل داخل جزيرة أبوظبي لغير أصحاب الهمم.

وتتميز المنصة بالعديد من الخصائص والامتيازات من أهمها سهولة الاستخدام، فالحصول على خدمات السلع الغذائية رقمياً لا يحتاج إلى إبراز أي أوراق ثبوتية أو بطاقة هوية أو مستندات خاصة، وذلك بسبب الربط الكامل للبيانات مع هيئة الأنظمة والخدمات الذكية، وبهذا الشكل تتوافر على المنصة معلومات كاملة عن كل أسرة مدرجة في قائمة الأسر المستفيدة من السلع الغذائية المدعمة، مشيرة الى أن خدمات المنصة متاحة على مدار الساعة، كما لا يحتاج المواطن إلى طباعة أي وصل أو فاتورة أو طلب، وجميع العمليات رقمية ومتصلة مع الأنظمة ومراكز التوزيع رقمياً.

وتخدم المنصة الرقمية للسلع الغذائية أكثر من 70 ألف أسرة مواطنة مسجلة في قائمة المستفيدين من مراكز السلع الغذائية المدعمة.

 

طباعة