تحسُّن الحالة الصحية لسائق ومشرفة «مدرستنا»

أكد نائب مدير مستشفى راشد للشؤون الطبية، الدكتور منصور نظري، تحسُّن حالة سائق ومشرفة الحافلة المدرسية التابعة لمدرسة «مدرستنا الثانوية الإنجليزية» فرع الورقاء، التي اصطدمت بمركبة صهريج مياه، الأحد الماضي، إذ نُقلا، أمس، من «الملاحظة الشديدة» في العناية المركزة، إلى الغرف العادية.

وقال لـ«الإمارات اليوم»: «إنهما يخضعان حالياً للملاحظة، تحسّباً لحدوث أي مضاعفات». كما أكد أن جميع الطلبة المصابين في حادث الحافلة غادروا المستشفى في يوم الحادث نفسه، ما عدا طالبة واحدة، لحقت بها إصابة متوسطة، إذ استمرت في المستشفى حتى أول من أمس. وأشار نظري إلى أن السائق دخل المستشفى بإصابة في الرأس، فيما كانت المشرفة مصابة بكسر في الحوض، وخضع كل منهما لعملية جراحية، وملاحظة شديدة حتى أمس، ثم نُقلا من العناية إلى الغرف العادية، بعد استقرار حالتيهما، وهما يخضعان حالياً للملاحظة للتأكد من عدم حدوث مضاعفات. وكانت طواقم مستشفى راشد الطبية استنفرت للتعامل الفوري مع 17 حالة مصابة انتقلت إليه من موقع الحادث. وعزت شرطة دبي سبب الحادث إلى عدم ترك سائق الحافلة مسافة كافية مع الصهريج أمامه.

طباعة