«الوطنية للانتخابات» تناقش تحضيرات الانتخابات المقبلة

عقدت اللجنة الوطنية للانتخابات اجتماعها الأول برئاسة وزير الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي رئيس اللجنة عبدالرحمن محمد ناصر العويس، لمناقشة آخر التطورات والمستجدات، وبحث الاستعدادات والتحضيرات للانتخابات المقبلة.

وأكد العويس أن دولة الإمارات تسير وفقاً لبرنامج التمكين السياسي بشكل متدرج، لبناء ثقافة مشاركة سياسية، تحافظ على المكتسبات، وتدعم الاستمرار بالإنجازات للوصول إلى آفاق جديدة من العمل الوطني، والمساهمة في تحقيق رؤية القيادة ببناء مجتمع متقدم، يكون فيه المواطن مساهماً فاعلاً في مسيرة التقدم والازدهار التي تشهدها دولة الإمارات في جميع المجالات وعلى المستويات كافة.

وقال إن التجارب الانتخابية السابقة شكلت نقلات نوعية في تنفيذ برنامج التمكين الذي أطلقه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حيث تجلت خلالها قيمة الشورى بوضوح، باعتبارها من القيم الراسخة في المجتمع، وركيزة أساسية في السعي لبناء مجتمع مزدهر، يعتمد على سواعد أبنائه لدفع مسيرة الارتقاء به، وصناعة مستقبل أجياله.

وأشادت اللجنة خلال اجتماعها بقرار صاحب السمو رئيس الدولة، رفع نسبة تمثيل المرأة في المجلس الوطني الاتحادي إلى النصف، «الذي يعكس إيمان القيادة بدور المرأة المهم في دفع مسيرة التنمية، وحرصها على توظيف طاقات جميع فئات المجتمع لصناعة مستقبل أفضل، تكون فيه دولة الإمارات الأولى على مستوى العالم في جميع المجالات».

واستعرضت اللجنة خلال اجتماعها القرار رقم 9 لسنة 2018، بتعديل بعض أحكام قرار رئيس الدولة رقم 3 لسنة 2006، بشأن تحديد طريقة اختيار ممثلي الإمارات في المجلس.

كما تخلل الاجتماع أيضاً اعتماد تشكيل اللجان الرئيسة للجنة الوطنية للانتخابات، وجرت مناقشة آليات تشكيل الهيئات الانتخابية، وهي لجنة الإمارات، واللجنة الأمنية، واللجنة الإعلامية، ولجنة إدارة الانتخابات، إلى جانب لجنة الأنظمة الذكية.


التجارب الانتخابية السابقة شكلت نقلات نوعية في تنفيذ برنامج التمكين.

طباعة