«مواصلات الإمارات» توّفر حافلات مؤهلة لعبور المناطق الجبلية خلال الأمطار - الإمارات اليوم

بهدف الحفاظ على سلامة الطلبة أثناء موسم جريان الأودية

«مواصلات الإمارات» توّفر حافلات مؤهلة لعبور المناطق الجبلية خلال الأمطار

أسطول الساحل الشرقي مكون من 640 حافلة مدرسية مجهّزة. الإمارات اليوم

أعلن مدير فرع الساحل الشرقي بـ«مواصلات الإمارات»، محمد سهيل سعيد، أن الفرع أجرى دراسة مفصلة على المناطق الجبلية التي تعبر من خلالها الوديان بالمنطقة الشرقية، وتوفير حافلات احتياطية مؤهلة لعبور المناطق الجبلية دون وقوع أي أضرار للطلبة، مشيراً إلى أن ما حدث في مدرسة رميثة الأنصاري بمنطقة مربض بالفجيرة حالة استثنائية، نتجت عن جريان الوديان من رؤوس الجبال قبل سقوط الأمطار على المنطقة.

ولفت إلى أن أسطول فرع الساحل الشرقي المكون من 640 حافلة مدرسية مجهزة تولى التنسيق مع وزارة التربية والتعليم، للتعاون من أجل نقل الطلبة من مدارسهم قبل موعد انتهاء الدراسة في حال صدور تقرير من مركز الأرصاد الوطنية يفيد بسقوط أمطار غزيرة أو متوسطة.

وأضاف سعيد أن الإجراءات التي تتبعها المؤسسة خلال حالات تغير الطقس، في حال أثرت في الرؤية وسهولة انسيابية الحركة على الطرق، فإنه يتم إيقاف حركة الحافلات المدرسية بصورة تامة في الأوقات التي يقل فيها مستوى الرؤية بسبب تكون الضباب وغيرها من تقلبات الطقس، وذلك حرصاً على سلامة الطلبة المنقولين عبر الحافلات المدرسية.

وأوضح أن المناطق الجبلية في المنطقة الشرقية وضعت على رأس الأولويات في نقل الطلبة، بسبب وعورة الطرق فيها، وتكوّن الحفر، إضافة إلى تراكم كميات كبيرة من المياه، وبعدها عن المدينة.

ولفت إلى أنه تم توجيه السائقين بإيقاف الحافلات بصورة تامة، وعدم التحرك في حالات الضباب الكثيف أو أي من تقلبات الطقس، في مواقف مناسبة خارج الطريق، وبشكل آمن، لضمان عدم التعرض لأي اصطدام من المركبات الأخرى، مع إبقاء التكييف والإضاءة الخارجية للحافلة في حالة التشغيل فترة التوقف المؤقت، وعدم مغادرة السائق مقعد القيادة.

وأضاف سعيد أن سائقي النقل المدرسي والمشرفات يتولون تنبيه الطلبة للالتزام بالجلوس على المقاعد، وعدم السماح لهم بالخروج من الحافلة، لضمان سلامتهم في حالات الأمطار الغزيرة والضباب، ويبلغ السائق المسؤول المباشر في إدارة محطة المواصلات المدرسية بأي تأخير لوصول الحافلة عن الوقت المحدد أو أي حالات طارئة أخرى، لتقوم بدورها بإبلاغ إدارات المدارس بالحافلات التي ستتأخر بسبب المناطق المتأثرة بتقلبات الطقس.


معايير الأمن والسلامة

أكد مدير فرع الساحل الشرقي بـ«مواصلات الإمارات»، محمد سهيل سعيد، أن المؤسسة، وفي إطار حرصها على توفير خدمات نقل مدرسي آمن ومريح، تعمل على اتباع أعلى معايير الأمن والسلامة، وتتبنى حزمة من الإجراءات والمبادرات التي تحقق قيم المؤسسة المتمثلة بالسلامة والمسؤولية والعناية اللازمة بالطلبة المنقولين في مختلف الأوقات والأحوال الجوية، خصوصاً في ظل التقلبات الجوية.

طباعة