"ساعد" تدير وتراقب مواقف السيارات في أبوظبي

المجلس التنفيذي اسند إدارة وتنظيم المواقف إلى شركة ساعد للأنظمة الذكية-أرشيفية/تصوير: جوزيف كابيلان

اعتمدت اللجنة التنفيذية برئاسة الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي عضو المجلس التنفيذي،محمد أحمد البواردي، خلال اجتماعها،أمس، مشروعي دائرة النقل بشأن اعتماد التعاقد مع شركة ساعد للأنظمة الذكية، ودراسة تنظيم النقل المشترك بالحافلات الصغيرة.

ويهدف مشروع اعتماد التعاقد مع شركة ساعد للأنظمة الذكية إلى إدارة وتنظيم المواقف، وذلك لتمكينها من القيام بمهام مراقبة مواقف السيارات في إمارة أبوظبي، فيما يهدف مشروع  تنظيم النقل المشترك بالحافلات الصغيرة إلى توفير خدمة نقل آمنة ومنظمة على أسس ومعايير أفضل، إضافة إلى تلبية حاجات التنقل من خلال توفير نظام نقل متكامل، لتغطية المناطق التي تعاني من نقص في وسائل النقل.

كما اعتمدت اللجنة التنفيذية مشروع المتطلبات الخاصة بتطبيق نظام إدارة البيئة والصحة والسلامة في قطاعي النقل والصحة، المقدمين من نظام إدارة البيئة والصحة والسلامة في إمارة أبوظبي.

ويساهم مشروع المتطلبات الخاصة بتطبيق نظام إدارة البيئة والصحة والسلامة في قطاع النقل في الحد من عدد الإصابات والحوادث في قطاع النقل بشكل كبير ورفع كفاءة إجراءات العمل في وسائل النقل البحرية والبرية والجوية أسوة بالدول المتقدمة فضلا عن خفض تكلفة العلاج الناجم عن هذا القطاع.

 كما يساهم المشروع في إيجاد بيئات عمل آمنة وصحية، والمحافظة على البيئة والموارد الطبيعية، وتوفير فرص عمل جديدة للكوادر الوطنية في مجال الرقابة والتفتيش.

أما مشروع المتطلبات الخاصة بتطبيق نظام إدارة البيئة والصحة والسلامة في قطاع الصحة، فيساهم في تخفيض تكلفة العلاج الصحي من خلال المخاطر ووضع الخطط للتخفيض منها، إضافة لإيجاد بيئات عمل آمنة وصحية في القطاع الصحي.
 

طباعة