توضيح من "السلامة الغذائية" بشأن شائعة "المنتجات الزراعية الإيرانية الملوّثة"

أكدت هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية، على سلامة كافة المواد الغذائية والمنتجات الزراعية التي يتم تداولها في إمارة أبوظبي ومطابقتها لكافة الاشتراطات اللازمة، مشددة على أنه لا يُسمح بتداول أي منتج في أسواق الإمارة إلا بعد التأكد من سلامته ومطابقته لجميع الاشتراطات والمواصفات واللوائح الفنية ذات الصلة.

وتداولت حسابات على وسائل التواصل الاجتماعي مؤخراً شائعة تفيد بانتشار منتجات زراعية إيرانية ملوّثة بمتبقيات مبيدات عالية الخطورة، داخل الأسواق في أبوظبي والدولة، ما دعا الهيئة إلى سرعة الرد على الشائعات.

وأوضحت الهيئة أنها تقوم بمراقبة كافة المنتجات الزراعية والغذائية المستوردة والتحقق من سلامتها وملاءمتها قبل السماح بتسويقها في أسواق الإمارة، كما تحرص على تتبع ما ينشر من أخبار حول مطابقة وملاءمة وصحة وسلامة مختلف المواد والمنتجات الغذائية والزراعية حول العالم، ومن ثم "بعد التحقق من صحة تلك الأخبار" تقوم باتخاذ إجراءات وقائية سريعة، أو اتخاذ الإجراءات التصحيحية في حال تم اكتشاف وجود منتجات غير ملائمة أو غير مطابقة أو غير صالحة للاستهلاك الآدمي أو منتجات غير حلال أو تحتوي على مكونات غير مصرح بها، حيث يتم التحفظ عليها وسحبها من الأسواق واتخاذ الإجراءات اللازمة للحيلولة دون تكرار وجودها في الأسواق.

ودعت الهيئة الجمهور إلى عدم الانسياق أو تداول أية معلومات مجهولة المصدر حول السلامة الغذائية أو الشائعات الغذائية، والرجوع إليها للتحقق من الأمر، من خلال التواصل المباشر مع مركز اتصال حكومة أبوظبي على الرقم المجاني (800555)، لافتة إلى أن فرق التفتيش التابعة للهيئة تتولى متابعة أي إخطار يرد من المستهلك، خلال فترة قياسية.

 

 

طباعة