حدّدت 6 فئات يمنع تلقيها التطعيم

«صحة أبوظبي» توفر لقاح «كورونا» لـ 100 ألف طالب ومعلم وإداري

فريق اللقاح يمر على جميع المدارس والجامعات والمعاهد في إمارة أبوظبي. من المصدر

بدأت دائرة الصحة في أبوظبي بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم، حملة توفير لقاح «كوفيد-19» لجميع العاملين في المدارس بإمارة أبوظبي (أبوظبي، والعين، والظفرة) والبالغ عددهم نحو 40 ألف معلم وإداري، بالإضافة إلى نحو 60 ألف طالب جامعي في مؤسسات التعليم العالي بالإمارة.

وحثت مدارس حكومية وخاصة، ومؤسسات التعليم العالي، جميع أفراد الكادرين الأكاديمي والإداري والطلبة الجامعيين، ممن تنطبق عليهم شروط تلقي اللقاح، على اختيار التطعيم ضد «كوفيد-19» لحماية أنفسهم ضد الفيروس، مؤكدة أن التحصين من خلال التلقيح الطريقة الأكثر أماناً وفعالية للحد من العدوى، مشيرة إلى أن حملة توفير اللقاح في المدارس والجامعات تأتي ضمن الحملة الموسعة للتطعيم المجاني ضد الفيروس «ليكن خيارك التطعيم»، التي أطلقتها دائرة الصحة في أبوظبي بالتعاون مع مركز أبوظبي للصحة العامة، ضمن الجهود المبذولة في الحد من انتشار فيروس كورونا.

وأوضح قطاع العمليات المدرسية في أبوظبي، أن فريق اللقاح سيقوم بالمرور على جميع المدارس والجامعات والمعاهد في الإمارة لإعطاء اللقاح لأعضاء الكادرين التعليمي والإداري وطلبة الجامعات، كما تم توفير اللقاح لمنتسبي قطاع التعليم، وعائلاتهم في ثلاثة مراكز إضافية، تشمل مركز كلية فاطمة للعلوم الصحية لمنتسبي قطاع التعليم في جزيرة أبوظبي وضواحيها، وكلية فاطمة للعلوم الصحية بالعين لمنتسبي مدارس مدينة العين، كما تم تخصيص مجمع بينونة التعليمي، لإجراء اللقاح لقطاع التعليم في مدينة الظفرة.

ووفقاً للبيانات الصادرة عن الجهات التعليمية في الدولة، تضم إمارة أبوظبي 449 مدرسة منها 251 مدرسة حكومية، و198 مدرسة خاصة، يعمل بها نحو 30 ألف معلم و10 آلاف إداري، فيما يبلغ عدد طلبة مؤسسات التعليم العالي في الإمارة نحو 60 ألف طالب وطالبة يدرسون في 32 مؤسسة، منها 21 مؤسسة حكومية و11 خاصة.

من جانبها أكدت دائرة الصحة في أبوظبي، أن اللقاحات المعتمدة آمنة وستمنح متلقيها التحصين من العدوى، وشجعت الجميع على اختيار التطعيم ضد «كوفيد-19» كخطوة مهمة لتحصين أنفسهم ووقاية المجتمع.

ومنعت الدائرة ست فئات من تلقي اللقاح شملت الحوامل، والمرضعات، والمصابين بأمراض نقص المناعة، والأطفال دون سن 18 عاماً، والنساء اللواتي يخططن للحمل (خلال الفترة القريبة ثلاثة أشهر من أخذ اللقاح)، بالإضافة إلى من لديهم حساسية (من أي لقاح، أو طعام، أو دواء، أو مادة أو كان الشخص يحمل حقنة الأدرينالين التلقائية)، ودعت جميع المتقدمين لتلقي اللقاح إلى إبلاغ الطبيب بجميع الأدوية التي يتناولها، والأدوية التي لديهم حساسية منها.


بروتوكول جديد للإجراءات الوقائية

أكدت دائرة التعليم والمعرفة في أبوظبي، أنه في حالة عودة دوام الطلبة إلى المدارس خلال الفصل الثاني، سيتم تعميم جدول للفحوص المجانية على المدارس لإجراء فحص المسحة لجميع الطلبة بسن 12 عاماً فما فوق، إلى جانب فحص المعلمين وجميع العاملين في حرم المدرسة، مشيرة إلى أنها تعتزم إصدار بروتوكول جديد للإجراءات الوقائية التي تخص عودة الطلبة للمدارس في الإمارة وسيتم تعميمه في وقت قريب.

وأشارت الدائرة إلى أن هذه الإجراءات تتماشى مع خطة الوقاية التي تنفذها منذ الفصل الدراسي الأول، والتي تتضمن إجراء مسحة فحص «PCR» لجميع العاملين في المدارس كل أسبوعين، والمتابعة الدائمة لجاهزية وامتثال جميع المدارس للتعليمات الوقائية والإجراءات التي تم تعميمها لضمان مجتمع مدرسي مناسب، لافته إلى أن مدارس أبوظبي سجلت نتائج ممتازة وأصداء إيجابية من خلال امتثالها للتعليمات الوقائية والصحية للوقاية من فيروس كورونا المستجد.

«صحة أبوظبي»: جميع اللقاحات المعتمدة آمنة وستمنح متلقيها التحصين من العدوى.

طباعة