منها خلو المريض من أعراض الحرارة لمدة 3 أيام

«التحكم والسيطرة»: 3 شروط لإنهاء الحجر المنزلي للمقيمين العائدين من الخارج

مي الدوسري: «تطبيق العزل المنزلي على حالات مستقرة لا تظهر عليهم أعراض أو تكون بسيطة».

حدد مركز التحكم والسيطرة لمكافحة فيروس كورونا في دبي إجراءات ومواصفات للحجر الصحي للمقيمين العائدين إلى الإمارة، تشمل الحجر المنزلي أو المؤسسي، وثلاثة اشتراطات لإنهاء فترة العزل، تتمثل في إتمام 14 يوماً من تاريخ الفحص، وتحسن الأعراض، وخلو المريض من أي أعراض للحرارة لمدة ثلاثة أيام، من دون أدوية خافضة للحرارة.

وأوضحت عضو فريق العمليات في مركز التحكم والسيطرة لمكافحة فيروس كورونا، مي الدوسري، لـ«الإمارات اليوم»، أنه بمجرد حصول المقيم خارج الدولة على تصريح الدخول، وحجز رحلة العودة، يتم إخباره رسمياً بشروط وضوابط الحجر الصحي، التي سيخضع لها عقب دخوله إلى الدولة.

ولفتت إلى أنه بمجرد وصول المسافر إلى المطار، يتم إجراء فحصه طبياً، وإجراء فحص الـPCR له، وإلزامه بتحميل التطبيق الذكي COVID19 DXB، ليتم متابعته من خلاله طوال فترة الحجر في حال كانت نتيجة الفحص إيجابية، مؤكدة أن نتيجة الفحص تظهر خلال 48 ساعة كحد أقصى.

وأضافت: «يتم تطبيق العزل المنزلي على الحالات المستقرة، ممن لا تظهر عليهم أعراض، أو تكون أعراضهم بسيطة، وفي حال عدم رغبة المريض في العزل المنزلي، يمكن إتاحة العزل المؤسسي وفق شروط، هي: تحمل الأفراد كلفة المكوث في العزل المؤسسي، فيما تتكفل الحكومة بتكاليف العزل المؤسسي للحالات الإنسانية».

وأكدت الدوسري أن أهم شروط ومتطلبات الحجر المنزلي، التي تطبق سواء على المقيمين العائدين من الخارج أو مصابي «كورونا» داخل الدولة، تتمثل في ضرورة توافر غرفة منفصلة مع حمام خاص، واستقرار الحالة الصحية للمريض والقاطنين معه في المنزل، وتوافر وسائل اتصال فعالة للتواصل مع المريض، ووجود دراية ومعرفة كاملة لدى المقيمين في المنزل حول طرق الوقاية من العدوى، وتوافر الإسعافات الأولية التي تحتوي على جهاز قياس الحرارة.

وعلى المصاب بـ«كورونا» خلال فترة العزل، الالتزام بضوابط تتمثل في ضرورة عزل نفسه عن المقيمين معه في المنزل، وتحميل التطبيق الذكي COVID19 DXB، والتسجيل فيه، والتوقيع على الإقرار والتعهد بشأن التقيد التام بضوابط وشروط العزل المنزلي، ومراقبة الأعراض، وقياس درجة الحرارة باستمرار، وقراءة المريض والمقيمين معه في المنزل لكل الإرشادات التي يتم توفيرها.

وعلى المريض خلال فترة العزل استخدام الأدوات التي تستخدم مرة واحدة عند تناول الطعام، ورميها مباشرة عند الانتهاء منها، وكذلك استخدام أكياس منفصلة لتجميع الملابس، وأخرى لجمع النفايات والمخلفات التي يحتمل أن تكون معدية، إضافة إلى غسل اليدين باستمرار، وتغطية الفم عند السعال أو العطاس، كما يفضل استخدام حاوية ذات الفتح الآلي دون لمس للمخلفات التي يحتمل أن تكون معدية.

وحدد مركز التحكم والسيطرة متطلبات يجب الالتزام بها من قبل أسرة المريض خلال فترة العزل، تتمثل في ضرورة البقاء في غرف منفصلة، ومراقبة الأعراض التي قد تطرأ عليهم، واستخدام الكمامة الطبية عند وجود أشخاص آخرين أو عند حضور فريق الرعاية الصحية، مع ضرورة غسل اليدين مدة لا تقل عن 20 ثانية على الأقل، خصوصاً قبل وبعد إعداد الطعام، وقبل تناول الطعام، وبعد استخدام الحمام، وبعد خلع القفازات الطبية، وكلما بدت اليدان متسختين، ويفضل استخدام المناشف الورقية لتجفيف اليدين.

للإطلاع على شروط إنهاء الحجر المنزلي للمقيمين العائدين من الخارج إلى إمارة دبي، يرجى الضغط على هذا الرابط

أسرة المصاب

أهاب مركز التحكم والسيطرة بأسرة المصاب تجنب لمس العينين والفم بأيدٍ غير نظيفة، وارتداء الكمامة الطبية والقفازات بالشكل الصحيح عند الوجود مع المريض في الغرفة نفسها، مع ضرورة الالتزام بالتباعد الجسدي، وأن يكون عدد مقدمي الرعاية الصحية محدوداً، وألا يكون من الفئات الأكثر عرضة لمضاعفات الفيروس.

طباعة