«الإمارات للتعليم»: عقود جديدة للموظفين

أفادت مؤسسة الإمارات للتعليم المدرسي بأن عقود الموظفين العاملين بها، بعد انتقالهم من وزارة التربية والتعليم، تم نقلها إلى المؤسسة، وسيعمل بهذه العقود بجميع المخصصات المالية والدرجة الوظيفية إلى حين انتهائها، ثم ستصدر المؤسسة عقوداً جديدة لهم باسمها.

وأوضحت المؤسسة في الدليل التعريفي الذي أصدرته أخيراً، لتحديد مهامها، بعد انفصالها عن وزارة التربية والتعليم، بأن إجراء الإبقاء على العقود والمخصصات المالية والدرجات خاص بالموظفين الذين التحقوا بها، بعد انفصالها عن الوزارة، مؤكدة أن الراتب والامتيازات ونظام التقاعد ستبقى كما هو متبع من قبل.

وأشار الدليل إلى أن جميع العاملين في المدارس الحكومية من معلمين وكوادر إدارية وتشغيلية سينضمون إلى المؤسسة، لأنها مع هؤلاء الموظفين مسؤولون عن العمليات التشغيلية المرتبطة بالمدارس الحكومية على مستوى الدولة.

وحول ما يتعلق بنظام تأشيرة الإقامة وتصاريح العمل للعرب والجانب، ذكر الدليل أن المؤسسة تنسق مع الفريق المختص في الوزارة، وستتابع العمل وفق تأشيرات إقامة الموظف الحالية وتصريح عمله، حتى انتهاء مدتها الزمنية، وعند تجديدها يعمل فريق رأس المال البشري في المؤسسة على نقل الإقامة إليها. وخرجت المؤسسة بالدليل لتوضح إطار عملها خلال الفترة الانتقالية، ‏وتوفير بيئة عمل محفزة حاضنة للأفكار البناءة، ‏وتعرف بدورها المرتبط بتطوير الطلبة، والارتقاء بمستوياتهم العلمية.

طباعة