قصص - الإمارات اليوم

قصص

لم يكتفِ زائر أوروبي بمخالفة قانون الإقامة، وعدم المغادرة بعد انتهاء تأشيرة زيارته الصالحة لمدة 90 يوماً، كما أنه لم يحاول تعديل وضع إقامته، بل إنه تمادى في مخالفة القانون، ونصب خيمة بين الأشجار بجانب المرافق الخدمية لخزّان المياه القريب من مواقف السيارات الخاصة بالمبنى رقم 1 لمطار دبي الدولي، ثم بدأ يتحيّن الفرصة للاستيلاء على أغراض المسافرين القادمين إلى الدولة عبر المطار.

وتمكّن من سرقة حقيبة «سامسونايت» تخصّ مقيماً عربياً كان قادماً من الخارج، كما سرق حقيبة أخرى من مسافر إماراتي وصل لتوّه إلى البلاد، وذهب إلى ما هو أبعد من ذلك، إذ وجد دفتر شيكات تابعاً للمجني عليه الثاني، فحرر باسمه ثلاثة شيكات، وحرّر شيكين باسم شخص آخر، ثم زوّر توقيع صاحب الدفتر، وكان بصدد استعمال تلك الشيكات وتسليمها إلى البنك، لكن قبض عليه قبل ذلك.

واعترف المتهم، البالغ من العمر 24 عاماً، بأنه كان يوجد بالقرب من أحد مكاتب تأجير السيارات، وشاهد المجني عليه الأول يوقف عربة الأمتعة الخاصة به خارج المكتب، وتوجه إلى الداخل، فاستغل الفرصة وسرق حقيبة «سامسونايت»، وأخذها إلى الخيمة التي يسكنها، وفتحها بوساطة ملعقة، واستولى على ما بداخلها، كما عثر على حقيبة أخرى تخص المجني عليه الإماراتي، وفتحها ووجد دفتر الشيكات، فحرّر باسمه ثلاثة شيكات، وشيكين باسم رجل آخر، وتمت إحالته إلى النيابة العامة، التي أحالته بدورها إلى محكمة الجنايات، التي باشرت محاكمته في التهم المنسوبة إليه.

طباعة