برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    سائح يفقد مقتنيات ثمينة في سد حتا.. وشرطة دبي تعيدها إليه

    المقدم علي النقبي: «الإنقاذ البحري يتعامل مع الحوادث والكوارث وحالات الغرق وتقديم المساعدة لمرتادي البحر».

    أعاد قسم الإنقاذ البحري في مركز شرطة الموانئ، التابع لشرطة دبي، مقتنيات ثمينة سقطت من أحد السياح في مياه سد حتا.

    وقال رئيس قسم الإنقاذ البحري، المقدم علي عبدالله النقبي، إن إدارة مركز القيادة والسيطرة في الإدارة العامة للعمليات، تلقت بلاغاً من أحد السياح في منطقة حتا، يفيد بسقوط مقتنيات ثمينة له في مياه سد حتا، لافتاً إلى أن رجال الإنقاذ البحري باشروا على الفور عملية البحث عن المفقودات في مياه السد، والعثور عليها، وتسليمها إلى السائح.

    وأكد النقبي، أن الإنقاذ البحري يتولى التعامل مع الحوادث والكوارث، وحالات الغرق للأشخاص والمركبات والوسائل البحرية، وتقديم المساعدة لمرتادي البحر، وغيرها من المهام الأخرى، ولا تتضمن مهامه البحث عن أي أنواع من المقتنيات في المياه، ولكن من منطلق الحرص على إسعاد الجمهور، فإن القسم يلبي نداءات كل الأفراد، ويهبّ للتطوع وتقديم المساعدة إليهم بكل سرور، مناشداً الجمهور عدم حمل مقتنياتهم الثمينة أثناء ممارستهم الأنشطة المائية المختلفة.

    من جانبه، أعرب السائح عن تقديره العميق لشرطة دبي، على سرعة الاستجابة لبلاغه، وحرصها على إسعاده باستعادة مقتنياته، وتعاملهم مع البلاغ بجدية بالغة، واهتمام كبير.

    طباعة