جمارك دبي ضبطت كيلوغراماً من المخدرات في أمعاء مسافر

10 سنوات سجناً لقصّاب وزائر أخفيا 182 كبسولة هيروين في أحشائهما

«جنايات دبي» باشرت محاكمة زائر حاول تهريب كيلوغرام هيروين. أرشيفية

باشرت محكمة الجنايات في دبي محاكمة زائر (آسيوي) أخفى في أحشائه نحو 1170 غراماً من مخدر الهيروين، داخل 144 كبسولة بلاستيكية ابتلعها، فيما قضت بالسجن 10 سنوات بحق زائر (آسيوي) وقصاب من الجنسية ذاتها، جلبا في أحشائهما 182 كبسولة تحتوي على مخدر الهيروين.

وكشف شاهد من جمارك دبي في القضية الأولى أنه تم الاشتباه في زائر أثناء محاولة الدخول إلى الدولة عبر مطار دبي، وبسؤاله ما إذا كان يحوز شيئاً ممنوعاً أنكر، فتم عرضه على جهاز كشف الأحشاء الذي رصد أجساماً غريبة داخله، وبمواجهته أقرّ بأنه يخفي كمية من المخدرات في أمعائه، وكان بصدد توصيلها إلى شخص موجود في الدولة، مقابل مبلغ مالي، فتم إنزال الكبسولات بمعرفة الجهات المختصة، وتبين أنه يحمل 144 كبسولة بلاستيكية تحتوي على مسحوق متحجر من مادة الهيروين المخدرة، تزن 1170 غراماً.

إلى ذلك قضت محكمة الجنايات في دبي بالسجن 10 سنوات بحق زائر (آسيوي) وقصاب من الجنسية ذاتها، جلبا في أحشائهما 182 كبسولة تحتوي على مخدر الهيروين، أخفى الأول 60 منها في أمعائه، فيما أخفى الآخر 122 كبسولة، وتم ضبطهما من قبل مفتشي الجمارك بمطار دبي، في قضيتين مختلفتين.

وقال شاهد من الإدارة العامة لمكافحة المخدرات في شرطة دبي، إنه تسلّم قصاباً آسيوياً من مفتشي جمارك دبي بعد إلقاء القبض عليه، وبتفتيشه ذاتياً لم يعثر على أي ممنوعات، وبعرضه على جهاز كشف الأحشاء رُصدت أجسام غريبة داخله، وتبين أنه يحمل في أحشائه 122 كبسولة تحتوي على نحو كيلوغرام من الهيروين.

فيما كشفت تحقيقات النيابة العامة بدبي، في القضية الأخرى، أن زائراً (آسيوياً) أخفى في أحشائه 60 كبسولة تحتوي على مسحوق أصفر متحجر، وتزن نحو 682 غراماً من الهيروين، ضبطت داخله بعد الاشتباه فيه من قبل مفتشي الجمارك، وعرضه على جهاز كشف الأحشاء.

طباعة