محاكمة خليجي بتهمة التعدي المنزلي

أجلت محكمة جنح الفجيرة قضية خليجي متهم بالتعدي المنزلي، بسبب خلافات أسرية مع زوجته انتهت بحصولها على حكم قضائي بإبعاده من المنزل.

وتعود تفاصيل القضية إلى وجود خلافات أسرية بين المتهم وزوجته وصلت إلى أروقة المحاكم، وفي يوم الواقعة عاد الزوج إلى منزله بعد غياب ثلاثة أسابيع بسبب ارتباطاته المهنية بجهة عمله في المجال البحري، ومكث فترة الإجازة داخل المنزل في ظل غياب زوجته، وفوجئ بوجود بلاغ جنائي ضده متعلق بالتعدي المنزلي.

وأنكر المتهم الذي مثل أمام الهيئة القضائية ما نسب إليه من تهم، مؤكداً أنه يقيم في منزل ملكه وعاد إليه بعد أن كان في مهمة عمل امتدت أسابيع عدة، ولم يكن على علم بوجود قرار قضائي سابق قد صدر بشأن المنزل، مشيراً إلى أنه لم يكن يتصور أن الخلافات الزوجية ستدفع زوجته إلى تحريك دعوى قضائية ضده، في حين طلب منه قاضي المحكمة إحضار شهادة من جهة عمله تثبت عدم وجوده أثناء صدور القرار القضائي، وقررت المحكمة تأجيل القضية لحين إحضار الشهادة من العمل.

طباعة