متهم يستعطف المحكمة "أنا غلطان وما أريد أخسر وظيفيتي وعيالي"

نظرت محكمة الجنح برأس الخيمة، أمس قضية شابين من جنسية خليجية متهمين بتعاطي المؤثرات العقلية (مادة الكريستال) وحيازة حقنة مخدرة في حمام أحد مراكز الشرطة أثناء توقيفهما بتهمة تعاطي المواد المخدرة، وجاء في لائحة اتهام النيابة العامة أن المتهمان الأول والثاني، قاما بتعاطي مادة الكريستال المخدرة دون وصفة طبية، وحازا حقنة تحتوي على مخدر الكريستال تم العثور عليها من قبل رجال الشرطة في حمام تابع لمركز الشركة خلال توقيفهما.


واعترف المتهم الأول أمام هيئة المحكمة بتهمة تعاطي مؤثرات عقلية من مادة الكريستال دون وصفة طبية، وبحوزته على حقنه مخدر الكريستال في حمام تابع لمركز الشرطة خلال توقيفه، وأفاد أمام هيئة المحكمة أن حقنة مخدر الكريستال التي تم العثور عليها في حمام مركز الشرطة تعود له وليس للمتهم الثاني، وذلك خلافا لما ذكره المتهم في تحقيقات النيابة العامة والشرطة حيث ذكر أن الحقنة المخدرة تعود له.


وأوضح أنه سبق أن تم الحكم عليه في قضية مخدرات في إمارة أبوظبي مدة عامين وقد خرج من السجن قبل فترة قصيرة، وطلب المتهم من المحكمة إعطائه فرصة لتوكيل محامي للدفاع عنه قبل حجز القضية للحكم.
ومن جهته أنكر المتهم الثاني الاتهامات المسندة إليه، وأفاد أمام هيئة المحكمة، أن التصريحات التي أدلى لها أمام تحقيقات الشرطة والنيابة العامة لم يكن يعيها وأنه لم يسبق له أن تمت محاكمته في قضية مخدرات، وأن حقنه المخدرات التي تم العثور عليها في حمام مركز الشركة تعود للمتهم الأول، وتابع أن الشرطة عثرت على حقنه فارغة من المخدرات في مركبته دون أن يتعاطى أي مواد مخدرة سابقا.


وتابع أنه يعمل موظف حكومي ولديه طفلتان وفي حال تم الحكم عليه فإنه سيخسر وظيفته وأسرته، وطلب المتهم من المحكمة الرأفة، وقال " أنا اعترف إني غلطان وأول مرة أتعاطى المخدرات وما أريد أخسر وظيفتي وعيالي"، ووبخ القاضي المتهم قائلا " لو كنت موظف حكومي ما يلزمك تتعاطى المواد المخدرة".


وجاء في أوراق القضية أن رجال الشرطة قاموا بضبط المتهمين في حالة تعاطي المواد المخدرة، حيث تم تفتيش مركبتهما وتم العثور على حقنه مخدرات في مركبة أحد المتهمين، وأثناء وجودهما في مركز الشرطة طلب المتهم الثاني من المتهم الأول الذهاب للحمام لإعطائه حقنة من مخدر الكريستال كانت بحوزته حيث عثر رجال الشرطة على الحقنة في الحمام أثناء توقيف المتهمين.


وأوضحت أوراق القضية أن المتهم الثاني ذكر في تحقيقات النيابة العامة والشرطة أن حقنة مخدر الكريستال التي تم العثور عليها في الحمام تعود له، وأنه حاول التخلص منها أثناء تبديل ملابسه في حمام مركز الشرطة، وجاء في الأوراق أن المتهم الثاني صدر بحقه سابقا حكم قضائي بتهمة تعاطي المواد المخدرة وتم إيداعه في مركز للعلاج من الإدمان، وأجلت المحكمة القضية
 لجلسة الأسبوع المقبل مع استمرار المتهمين على ذمة القضية.

 

طباعة