EMTC

سيارة تقتحم حاجزاً حديدياً نتيجة عدم انتباه سائقها

امرأة تتسبب في تحطم 4 مركبات فارهة في «بوليفارد دبي»

صورة

تسببت امرأة من جنسية دولة عربية في وقوع حادث مروري مركب لأربع مركبات فارهة في منطقة «بوليفارد» في دبي، أمس، إذ اندفعت سيارتها فجأة بقوة لتصطدم بمركبة «بورش» كانت متوقفة على جانب الطريق، ليطال التصادم مركبتين أخريين، من طرازي مرسيدس وبنتلي.

وسجلت شرطة دبي حادثاً آخر، وقع ظهر أمس، حين طارت مركبة يقودها سائق غير منتبه، اضطر إلى الانحراف بشكل مفاجئ، لتصطدم مركبته بحاجز حديدي يفصل بين الاتجاهين وتستقر في المنتصف بشكل غريب، من دون أن يسفر الحادث عن إصابات.

وتناقلت مواقع التواصل الاجتماعي صورة للحادث، الذي شاع أن سببه هو انشغال السائق بالهاتف. إلا أن مدير الإعلام الأمني في شرطة دبي، العقيد فيصل عيسى القاسم، قال إنه لم يثبت انشغال السائق بالهاتف، بحسب المعاينة الأولية للحادث البسيط، لكن تظل هناك مؤشرات على عدم انتباه السائق قبل وقوع الحادث، وهو عدم اتخاذ أي رد فعل على الإطلاق، أو تصرفه بشكل غير مناسب نتيجة تعرضه لطارئ أثناء القيادة.

وأكد أن الانشغال بالهاتف المتحرك تحديداً صار من أخطر المخالفات المرورية، خصوصاً في ظل هوس كثيرين بشبكات التواصل الاجتماعي، إذ سجلت أخيراً حوادث قاتلة تبين أن المتسببين فيها لم يتخذوا أي رد فعل قبل الاصطدام، ما يدل على أنهم كانوا مشغولين كلياً عن الطريق، وهو ما يجعلهم في حالة أقرب إلى العمى أو إغماض العينين أثناء القيادة.

يذكر أن مخالفة «الانشغال بغير الطريق» تسبّبت في وقوع 438 حادثاً، وأسفرت عن وفاة 59 شخصاً، وإصابة 495 آخرين، خلال العام الماضي، على مستوى الدولة، فيما سجلت إدارات المرور 323 ألفاً و102 مخالفة «انشغال بغير الطريق» خلال الأعوام الثلاثة الأخيرة.

طباعة