السجن عامين لمتهم شرع في قتل زميله - الإمارات اليوم

براءة متسوّلة من تهديد شخص بنشر صورهما المخلة

السجن عامين لمتهم شرع في قتل زميله

قضت محكمة الجنايات في دائرة محاكم رأس الخيمة، أمس، بسجن متهم آسيوي عامين بتهمة الشروع في قتل زميله بآلة حادة وشرب الخمر، وأنكر المتهم أمام المحكمة محاولة القتل، وأفاد بأنه لم يقصد قتله وأنه تشاجر معه بعدما شتمه بألفاظ نابية، واعترف بشرب الخمر.

وطالب المحامي ببراءة موكله نافياً وجود نية القتل، مؤكداً أن موكله تعرض للاستفزاز من المجني عليه الذي خدش شرف والدته، ولا توجد نية مبيته للقتل، إذ إن نسبة الكحول في جسم المتهم بلغت وفقاً لتقارير المختبر الجنائي 180 ملم، وأن جميع العاملين الموجودين في موقع الجريمة كانوا في حالة سكر.

وفي قضية منفصلة برأت المحكمة متسولة من تهمة تهديد خليجي بنشر صورهما المخلة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وغرمتها 3000 درهم عن تهمة التسوّل، واتهمت النيابة العامة برأس الخيمة المتسولة بأنها هددت المجني عليه بنشر صورهما عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وإبلاغ زوجته بالأمر إذا لم يعطها 22 ألف درهم، كما اتهمتها النيابة بأنها حازت بقصد الاستغلال صوراً لمشاهد مخلة بالآداب العامة، واستغلت أجهزة وخدمات الاتصالات في الإساءة لمشاعر المجني عليه.

ودفع محمد محيي، محامي المتهمة في مرافعته في الجلسة الماضي ببراءة موكلته، موضحاً أنها ذهبت خلال شهر رمضان عام 2016 إلى منزل المجني عليه، باعتباره اعتاد مساعدة المحتاجين، لكنه تتبعها وسألها عن ظروفها الاجتماعية، فأخبرته بأنها متزوجة، ولديها ثلاثة أطفال، وراتب زوجها لا يكفي لسد احتياجات الأسرة، فساعدها بمبلغ 100 درهم، وأعطاها رقم هاتفه، وطلب منها الاتصال به لمساعدتها.

وأضاف أنه بعد عام ونصف العام اتصلت المتهمة بالمجني عليه، وطلبت منه مساعدة مالية لسداد الرسوم المدرسية لأطفالها، إلا أنها فوجئت به يهددها لو اتصلت به مرة أخرى، ووجه لها السباب والإهانات دون أسباب، مشيراً إلى أن المتهمة لم تتصل لاحقاً به، إلى أن فوجئت في شهر مارس الماضي بالقبض عليها وعرضها على النيابة العامة، كما ثبت من التحقيقات أن المجني عليه ليس لديه أي صور مخلة أو غير مخلة على هاتف المتهمة، كما أن التحريات وأجهزة الفحص أثبتت براءتها.

طباعة