«صندوق الزكاة» يتكفل بمساعدة 3 حالات

«صندوق الزكاة» يدرس الحالات قبل تقديم المساعدة. أرشيفية

تلقى «الخط الساخن» اتصالاً من الأمين العام لصندوق الزكاة في أبوظبي عبدالله عقيدة المهيري، قال فيه إن الصندوق سيتكفل بمساعدة ثلاث حالات نشرتها «الإمارات اليوم» في عددها الصادر أمس، بعد دراستها للتأكد من صدقيتها.

ويعاني أصحاب هذه الحالات، وهم «أبوالعبد» و«علي» و«فايزة» من عدم قدرتهم على التكفل بدفع تكاليف علاجية، فضلاً عن وجود أزمات مالية في ظل الأوضاع المالية الصعبة التي يعيشونها.

و«أبوالعبد» فلسطيني، يحمل وثيقة السفر المصرية، ويقيم في الدولة منذ 40 عاماً، ولديه أسرة مكونة من ثلاثة أبناء، يطالبه صاحب الشقة التي يعيش فيها بتسديد متأخرات الإيجار، ويهدده بالدفع أو اللجوء الى الشرطة، لأن لديه شيكات مرتجعة قيمتها 9000 درهم، إضافة إلى حاجته لإجراء عملية في شبكية العين.

وصاحب الحالة الثانية، علي (أردني)، يقيم في عجمان، لديه ثلاثة أبناء، بينهم طفل يعاني من وجود فتحتين في مجرى البول.

ووفقاً لتقارير طبية، فهو يحتاج إلى إجراء عملية جراحية تبلغ تكلفتها نحو 5000 درهم. لكن إمكاناته المالية لا تسمح له بتأمين هذا المبلغ، فهو يعمل إمام مسجد، ويتقاضى راتباً لا يتجاوز 6200 درهم.

أما صاحبة الحالة الثالثة، فهي فايزة (باكستانية) تقيم في دبي، لديها أسرة مكونة من ثمانية أبناء، بينهم طفلة تبلغ ست سنوات، تعاني من تأخر في النمو، وصغر في حجم الرأس، والتفاف في العضلات.

ووفقاً لتقرير من مستشفى الوصل، فهي تحتاج إلى فحوص متعددة.

وتبلغ تكلفة علاجها 10 آلاف درهم، في حين يبلغ راتب زوجها الشهري 3000 درهم، يسدد منها 2500 درهم للإيجار.

طباعة