حمدان بن محمد يعد بتلبية احتياجات أهالي مزهر

حمدان بن محمد أطلع على تجهيز البنية التحتية لمشروع مساكن المواطنين في مزهر. وام

التقى سموّ الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، عدداً من اهالي منطقة مزهر وعرضوا على سموّه جملة من المطالب واستمع إلى احتياجاتهم واعداً بتلبيتها.

وأكد سموّه على ضرورة توفير سبل السعادة للأسر المواطنة، مشيراً إلى أنه يشعر بالسعادة البالغة عندما يرى أسرة مواطنة سعيدة تنعم بالرفاه المعيشي في ظل سقف منزل حديث تتوافر فيه جل مقومات الحياة الكريمة.

جاء ذلك عندما تفقد سموّه مشروع مساكن المواطنين في منطقة مزهر الاولى في دبي الذي حل محل شعبية مشرف، ويضم 80 مسكنا نفذتها مؤسسة محمد بن راشد للإسكان، الذي سيتم توزيع وحداته السكنية على اصحابها قريباً، وتجوّل سموه بين جنبات المشروع واطلع على تجهيز البنية التحتية للمشروع والمرافق الخدمية التي اعدت، بحيث تلبي حاجة المواطنين من كهرباء ومياه وطرقات ومجاري الصرف الصحي وغيرها، وتفقّد نموذجاً من المساكن التي روعي فيها المساحة الواسعة والطابع المعماري المحلي.

وأعرب سموّه خلال تفقده أحد المساكن المؤلفة من خمس غرف نوم ومرافقها عن ارتياحه لتوفير مثل هذه المساكن ذات المواصفات الحديثة للمواطنين، التي تؤمّن لهم الاستقرار الاسري والنفسي وفق متطلبات الحياة العصرية.

واستمع سموّه إلى شرح تضمن تفاصيل ومكونات المشروع من حيث التصاميم الهندسية، والمساحة الكلية للمشروع، ومساحة كل مسكن، والتكلفة المالية التي تجاوزت 85 مليون درهم، بواقع ما يزيد على مليون درهم لكل منزل.

وثمّن سموّه برامج مؤسسة محمد بن راشد الإعمارية والإسكانية في مجال تسكين شباب الوطن المقبلين على الزواج، او لديهم اسر ويسعون لبناء مستقبلهم في ظل دخولهم المالية المحدودة، منوها بما توفره المؤسسة من مساكن للمواطنين في الحضر والريف والبادية، مشيرا الى جهود جميع العاملين فيها وحرصهم على اداء مسؤولياتهم الوطنية والاخلاقية إزاء ابناء وبنات الوطن الذين هم بحاجة لكل رعاية واهتمام، وايصال صوتهم الى القيادة الرشيدة.
طباعة