مشروعان لتخزين 11 مليار غالون مياه

  
تعتزم هيئة البيئة في أبوظبي تنفيذ مشروعين لتخزين 11 مليار غالون مياه لتغذية المنطقتين الغربية والشرقية في حالات الطوارئ. 

وقال مدير إدارة الموارد المائية في الهيئة، الدكتور محمد داود،  لـ«الإمارات اليوم» إنه جار العمل في تنفيذ مشروع المنطقة الغربية في محاضر ليوا لتخزين ستة مليارات غالون وهي «كمية تكفي لتغذية مدينة أبوظبي وما حولها لمدة 90 يوماً»، مشيراً إلى أنه «سيتم تزويد الخزان من مياه التحلية في محطتي الشويهات والمرفأ بمعدل من 5 الى 10 مليون غالون يومياً». وأوضح أن «مشروع المنطقة الشرقية في الشويب سوف يستوعب نحو خمسة مليارات غالون لتغذية مدينة العين وما حولها لمدة 90 يوماً».
 
لافتاً الى انه سيتم تزويده بالمياه من محطة تحلية قدفع في إمارة الفجيرة بمعدل اثنين الى ثلاثة مليون غالون يومياً.  وأكد داود ان تنفيذ المشروع سيكون قريباً حال موافقة المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي. وكشف عن عزم الهيئة خفض نسبة استهلاك الفرد للمياه في أبوظبي من 550 لتراً إلى 350 لتراً سنوياً، بعد خمس سنوات من الان، بينما تسعى لزراعة الهكتار الواحد بـ  18 ألف لتر بدلاً من24 ألفاً سنوياً، وكذلك خفض استهلاك الغابات من 3500 إلى 2500 لتر من المياه.
 
ويبلغ الدعم الحكومي لقطاع المياه في إمارة أبوظبي نحو ملياري درهم سنوياً، وفق ما ذكره داود خلال ورشة العمل التي نظمتها الهيئة امس حول إدارة موارد المياه في إمارة أبوظبي. وأضاف أن «أبوظبي تستهلك يومياً نحو 650 مليون غالون مياه مُحلاة من خمس محطات رئيسة على الخليج العربي، منها 100 مليون من محطة قدفع»، لافتاً الى أن محطة الطويلة تنتج يومياً 320 مليون غالون.

من جانبه، كشف أمين عام هيئة البيئة في أبوظبي، ماجد المنصوري، أن الاسبوع المقبل سيتم الإعلان عن استراتيجية لترشيد استهلاك المياه في الامارة، مؤكداً أن الهيئة درست أساليب تنمية المصادر المائية التقليدية وغير التقليدية.