إجراء 200 عملية قلب ضمن مبادرة «الهلال» - الإمارات اليوم

إجراء 200 عملية قلب ضمن مبادرة «الهلال»


يجري أطباء متخصصون ما يزيد على 200  عملية قلب مفتوح للأطفال والكبار للمرضى المعوزين غير القادرين على تحمل تكاليف العلاج الباهظ وبالتنسق مع المستشفيات الحكومية والخاصة بالدولة، ضمن مبادرة «القلب المعطاء» التي اطلقت بتوجيهات من سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس هيئة الهلال الاحمر، ومن خلال شراكة استراتيجية بين هيئة الهلال الاحمر والمجموعة الاماراتية العالمية للقلب.

وأكد جراح القلب الإماراتي المدير التنفيذي لمبادرة «القلب المعطاء» الدكتور عادل الشامري أهمية تفعيل مشاركة المؤسسات الصحية الحكومية والخاصة في مبادرة القلب المعطاء والتي تهدف الى تقديم أفضل سبل التشخيص والعلاج لمرضى القلب،

منوها بأن المجموعة الإماراتية العالمية للقلب أجرت خلال الفترة الماضية مئات من عمليات القلب المفتوح للمعوزين تحت مظلة هيئة الهلال الأحمر في كل من مصر وكينيا وسورية والمغرب والاردن ولبنان واليمن وارتيريا والسودان،

لافتا الى أن الاولوية في المرحلة المقبلة تنفيذ برامج علاجية وجراحية وتدريبية وعلمية محليا، بناء على توجيهات كريمة من سمو الشيخ حمدان  بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس هيئة الهلال الاحمر.
 
وتابع ان مرض القلب يعتبر السبب الرئيس للوفاة في الإمارات، وان نسبة انتشار المرض في تزايد مستمر، حيث أشارت الدراسات إلى ان نسبة انتشار أمراض القلب في الإمارات في حدود  6% قبل نحو خمس سنوات، في حين ان النسبة حاليا تتراوح ما بين 6 إلى 12%،

ومن المتوقع زيادة نسبتها خلال السنوات المقبلة في ظل غياب استراتيجيات طويلة المدى للوقاية من أمراض القلب، والحد من السلوكيات والممارسات الصحية الخاطئة.
 
وأشار الشامري الى انه تم خلال المرحلة الماضية  اجراء ما يزيد على 50% من العمليات للكبار والصغار للمعوزين من داخل الدولة من خلال تعاون مشترك مع المؤسسات الصحية الحكومية، كوزارة الصحة متمثلة في مستشفى القاسمي، 

ودائرة الخدمات الصحية بدبي، وهيئة الصحة في ابوظبي، والمؤسسات الخاصة كمستشفى النور في ابوظبي وويل كير والاميركي في دبي وباشراف طاقم اماراتي وسويدي وفرنسي واميركي
.

 

طباعة